تستمع الآن

شاهد.. اكتشاف 4 دفنات لأطفال وتمثال يعود لـ”العصر اليوناني” بأسوان

الخميس - ١٤ ديسمبر ٢٠١٧

أعلنت وزارة الآثار، اكتشاف البعثة المصرية السويدية العاملة في منطقة جبل السلسلة بمحافظة أسوان، 4 دفنات سليمة لأطفال، وتمثال غير مكتمل يعود إلى العصر “الروماني – اليوناني”.

وأكدت الوزارة، عثور البعثة النمساوية العاملة في التل الأثري بمنطقة كوم أمبو على جزء من جبانة تعود لعصر الانتقال الأول.

وأوضحت الآثار، أن الدفنات التي عثر عليها تعود لعصر التحامسة “الأسرة الـ 18″، وهي عبارة عن دفنة محفورة في الصخر لطفل صغير.

وأشارت إلى العثور على المومياوات بشكل سليم، حيث محتفظة باللفائف التي حُنطت بها، بالإضافة إلى تابوت خشبي متآكل.

وتابعت: “الاكتشاف التي أعلنت عنه البعثة الأثرية المصرية النمساوية، عبارة عن جزء من جبانة من عصر الانتقال الأول”.

ونوهت بأنها تتضمن على عدد من المقابر المبنية من الطوب اللبن ومشتملات الدفن ومجموعة من الأواني الفخارية، حيث عثر أسفل تلك الجبانة على مدينة سكنية تعود لعصر الدولة القديمة.

وتحدث الدكتور أيمن عشماوي رئيس قطاع الآثار، عن الاكتشافات الجديدة، مشيرًا إلى أن الدفنات المكتشفة بجبل السلسلة تعود لعصر الأسرة الثامنة عشر.

بينما أكد عبدالمنعم سعيد مدير عام آثار أسوان والنوبة، أن البعثة العاملة في منطقة أسوان القديمة عثرت على تمثال غير مكتمل، حيث وجد فاقد القدمين والرأس واليد اليمني، إذ إنه صنع من الحجر الجيري الأصفر.

وكشف عن تفاصيل جديدة عن التمثال، قائلا: “عند الفحص المبدئي وجدنا أنه يعود إلى سيدة، حيث وجد إن الزي التي ترتديه يشبه الزي الخاص بالآلهة الإغريقية ارتميس والتي ارتبطت بالمعبودتين إيزيس وباستت”.


الكلمات المتعلقة‎


مواضيع ممكن تعجبك