تستمع الآن

سميرة سعيد: هذا موعد اعتزالي الغناء.. وابني كان يتهكم على طريقة غنائي

الثلاثاء - ٢٦ ديسمبر ٢٠١٧

شددت المطربة المغربية سميرة سعيد على أنها قضت أكثر من نصف عمرها بمصر، الأمر الذي جعل نصفها مصريا تماما كالمغربي.

وأضافت خلال حوارها مع الإعلامية إسعاد يونس ببرنامج “صاحبة السعادة”: “أنا عشت حاجات كتيرة في مصر وليا فيها نجاحات وأصدقاء.. واليوم الذي سأستقر فيه بالمغرب تماما سيعني هذا أنني قد اعتزلت الغناء”.

وتابعت، أنها تشتاق بالفعل للالتقاء بأسرتها الصغيرة بالمغرب، نظراً لطول مدة البعد، وأكدت: “حلمي أن يكون ليا بيت على البحر وكل ما أصحى الصبح أشوفه وأكون مع أسرتى الصغيرة”.

وأشارت إلى أن الرياضة أمر مهم للغاية في حياتها، مضيفة: “دي هي النفس اللي بتنفسه لأنه من غير الرياضة كنت هقعد في البيت، والاستمرار على الرياضة أمر جيد للغاية”.

وأضافت: “أول ما أصحى من النوم أشرب عصير، وانزل أتدرب وأعوم، وأمارس رياضة السباحة طوال العام بسبب بعض المشاكل في الظهر”.

وقالت سميرة سعيد، إن نجلها شادي لم يكن متابعًا لأغنياته، باستثناء ألبوم “عايزة أعيش”.

وأضافت: “ابني كان بيتريق عليا في الغناء، والألبوم غيّر رأيه، وبعد سماعه قال لي: أنتِ كده مطربة بجد».

وأوضحت: “المرأة دائما تحتاج إلى من يأخذ بيدها، خاصة في المجتمع العربي، الذي ترى أنه ضد المرأة، ومنحاز للرجل في العديد من الأشياء، وفيه حاجات كتير جاية في صف الراجل أكتر”.

وقال سميرة سعيد إن شادي كان مولعا بكرة القدم، ويستمع للموسيقى الإلكترونية، وكان يتهكم على طريقة غنائها، لكن رأيه تغير بعد الألبوم، وبدأ يستكشف أغنياتها القديمة.


الكلمات المتعلقة‎


مواضيع ممكن تعجبك