تستمع الآن

هاني سري الدين المرشح لعضوية الأهلي: الأعضاء يتهموننا بأننا نصرف دعاية كثيرة

الإثنين - ٢٧ نوفمبر ٢٠١٧

انتقد الدكتور هاني سري الدين، المرشح على منصب العضوية ضمن قائمة المهندس محمود طاهر في انتخابات النادي الأهلي، من يتحدث عن الصرف ببذخ على الدعاية في قائمتهم، مشددا على أن القائمة الأخرى الخاصة بالكابتن محمود الخطيب توزع حلويات المولد النبي وهو أمر لن نلجأ له.

وقال سري الدين في حواره مع كريم خطاب، عبر برنامج “في الاستاد”، يوم الإثنين، على نجوم إف إم: “أعضاء الجمعية العمومية ينتقدوننا بسبب عدم تواجدنا المستمر، رغم أن أعضاء القائمة الأخرى يستخدمون دعاية قوية مثل الكول سنتر وهو أمر مكلف جدا ويكلمون الأعضاء 4 و5 مرات يوميا، ولكننا قررنا عدم اختراق خصوصية الناس ولن نجعل بيانات الأعضاء السرية عرضة في يد الأخرين، رغم أن هذا يعجب بعض الأعضاء ويقولون لنا هم يصلون ببرامجهم لنا يوميا”.

وأضاف: “نرى نوعيات الهدايا في القائمة الأخرى والصور منتشرة على السوشيال ميديا مثل حلوى المولد وهي طبعا بأرقام خرافية في وقتنا هذا، وهذا قرار لن نقدم عليها، وهي رشاوى انتخابية وليست هدايا رمزية، وهو قرار أخلاقي لن نلجأ له، ولكن لا ينفع ألا نتواجد على السوشيال ميديا ولا يمكن ألا نتواجد على البانرات مثل القائمة الأخرى، وكثفنا من هذه المسائل ووزعنا منشورات على الأعضاء حتى نعرفهم بنا، ورغم هذا الأعضاء يشتكون وفي النهاية يتهموننا بأننا نصرف دعاية كثيرة، والظروف فرضت علينا ولكن في حدود وفيه بعض أعضاء القائمة ظروفهم تتحمل وقررنا وضع التكفلة المناسبة وحددنا سقف دعايتنا لا يتجاوز 2 أو 3% من الأرقام التي يتم إشاعتها، والشق الإيجابي هو الجدية والاحترافية وفيه مخالفات طبعا موجودة بسبب وجود حملات ممنهجة وتراشق بالالفاظ وضرب تحت الحزام”.

وشدد: “وأتحدى أن يكون هناك أي شخص من قائمة محمود طاهر قال لفظا واحدا خارجا أو خرج عن حدود اللياقة.. وجميع أعضاء قائمة الخطيب تربطنا علاقات عمل وأمور جيدة وهم ناس محترمين وإذا اختارات الجمعية العمومية أعضاء من قائمتنا وقائمتهم سنعمل سويا دون أي غضاضة”.

كرة القدم

وعنل ملف كرة القدم في قائمة محمود طاهر، شدد: “الكرة لا يمكن تجاهلها وقائمتنا فيها الكابتن مصطفى مراد فهمي وكان سكرتيرا عاما للكاف وأمين صندوق الاتحاد الأفريقي حتى 2010، ثم رئيس لجنة المسابقات في الفيفا وكان مسؤولا عن تنظيم بطولات كأس العالم السابقة، وبالتالي هناك خبرة قوية معنا، وعندما ننظر على اختيار اللاعبين والمدربين فلا بد نعمل لجنة متخصصة ويرفعون توصياتهم ويجب أن تكون لجنة متكاملة ولا يجوز أن تترك المسألة في يد شخص واحد أي كان، وهذا كان تاريخ الأهلي طول عمره وهذه مسألة محسومة سنعمل لجنة تهتم بأمور الكرة وهذا قولا واحدا”.

واردف: “معلوماتي اللي قالها لي محمود طاهر، في بعد الانتخابات المجلس الأخيرة في 2014 الناس للي طلب منهم يعاونوه في لجنة الكرة طلب الاستعانة بخبرات حسن حمدي والخطيب في ذلك الوقت ولكن اعتذروا لأسباب مختلفة، وحسن حمدي لم يكن راغبا في الانخراط في العمل العام مرة أخرى والخطيب نفس الشيء، هناك لاعبين أخرين انضوا للجنة مثل طاهر الشيخ وأنور سلامة ووليد صلاح الدين ولكن اللي شايفه علاقته بالقدامى جيدة جدا.. أنا مصلحة الأهلي إني أختار الأكفأ وعندي معايير موضوعية وهو ما يجب أن نبحث عنه الفترة المقبلة، لو لقينا قبول لدى الجمعية العمومية، الأهلي ليس مكان رياضي فقط ولكنه مؤسسة اقتصادية، وعاش 110 سنة وإن شاء الله يعيش ليوم القيامة ويجب أن نفكر له لـ20 سنة مقبلة ويقتضي يكون عند مؤسسة قوية وتظل قائمة مهما تغير الأشخاص”.

أرض التجمع الخامس

وعن شراء مجلس طاهر أرض التجمع الخامس، أشار: “الأهلي دفع جزء من المقابل المالي وقمنا بالانتهاء من التصميم، الأهلي لديه 147 ألف عضو، والدراسات تقول إن كل ألف عضو له فدان”.

وأوضح: “لدينا في الجزيرة 14 فدانا وفي مدينة نصر مثلهم وفي الشيخ زايد 30 فدانا، لذلك كان لا بد من البدء في فرع التجمع”.

وعن تمويل ستاد الأهلي، قال: “إذا فرضنا 100 ألف عضو في فرع التجمع الخامس، بـ200 ألف جنيه سيحصل الأهلي على 2 مليار جنيه، ستتكلف مرحلة التجمع الأولى نحو 200 مليون جنيه، وهو ما يعني أن الأهلي سيكون لديه مليار و800 مليون من الممكن أن يمول بهم بناء الاستاد”.

واستطرد: “الأهلي قيمة كبيرة جدا، ومن تربى في الأهلي يعلم أن العمل التطوعي برغبتك وإرادتك، وخصوصا لو أنت مكتوب لك تدخل مع فريق متفق معه في الرؤى، والناس تربيت وسطهم وبينكم ذكريات طفولتك وشبابك، والأهلي للناس اللي دارسة تاريخ كان به أعضاء عظماء سياسيين وتاريخ نضالي وطني واجتماعي وناس كان عندهم رؤية، لعبت كرة ولكن وقفت عند فريق الناشئين ورأيت هيديكوتي في الملعب والكابت إكرامي وثابت البطل ومحمود الخطيب، وطاهر أبوزيد وكان أكبر منا وعمل تقسيمة خفيفة وأحرز في هدف بالكعب وكان هدف فضيحة وكنت حارس مرمى وبكيت وكل ما أراه أذكره”.

وبسؤاله عن ماذا سيفعل حال نجاحه هو فقط من قائمة طاهر مع أعضاء قائمة الخطيب، شدد: “إنت داخل انتخابات فيه أغلبية تقرر ومش داخل في مسألة تعيين، وهي إرادة الجمعية ولو رأت قرارا هو الأصلح يجب أن تلتزم به وتعمل في أي ظروف لتحقيق النجاح، وأنا أتمنى أعمل مع مجموعتي لأننا ناقشنا أهدافنا، لكن لو القائمة من هنا نجح وأخرين نجحوا على الجميع أن يعمل سويا، الانتخابات حياة والناس وإدارة وشيء جميل وفيها قدر من المتعة والإدارة وترى حب الناس وفيها كل الألعاب”.


الكلمات المتعلقة‎


مواضيع ممكن تعجبك