تستمع الآن

منظم رالي سهل حشيش لـ”تربو”: نحظى بدعم من الدولة لم نراه من قبل

الأربعاء - ٢٢ نوفمبر ٢٠١٧

يشهد يوم 24 نوفمبر المقبل سباق جديد ولكنه هذه المرة خارج نطاق سباقات الدريفت والأسفلت التي باتت تسيطر على ساحة السباقات في مصر حيث يعود بنا لساحة سباقات الراليات والسباق الجديد هو سباق رالي سهل حشيش، وينظم من قبل إيجيبت رالي وسيستمر علي مدار يومين هما الجمعة 24 إلى السبت 25 نوفمبر.

وقال أحمد السرجاني، منظم رالي سهل حشيش، في مداخلة مع تامر بشير، يوم الأربعاء، على نجوم إف إم، عبر برنامج “تربو”: “هذه المرة التجربة جديدة وكل مرة في الحلقات السابقة كنا نطلب دعم الدولة للسباقات ولازم أقول هذه المرة فيه دعم لم يحدث من قبل والجهات كلها وهذه حاجة مشجعانا جدا من قوات مسلحة ووزارة السياحة والبيئة وكل الجهات المعنية التي نتعامل معها، وسنسعى لتطوير الحديث ويظهر بصورة مشرفة”.

وأضاف: “هذه المرة عندنا الرالي وداخل معه حدث ننظمه لأول مرة السباق لسيارات الـ4×4 المعدلة لكي يتماشى مع الطريق، وبعد ذلك معنا 9 فرق في الرالي والتنظيم معنا عدد كبير لإخراج حدث بهذه الضخامة، وكل مرة نقدم تراكات مختلفة والسائقين سيختبرون أمر جديد، واللي محتاج يفوز عليه أن يكون معه ملاح جيد، ونتعمد شغل الملاحة أساسي وإلا يكون سباق ناس بتجري خلف بعض ويهمني يكون معاك سيارة قوية وملاح متميز، ويهمنا نظرة مصر وإظهار الأمان خصوصا في الصحراء والسفاري”.

ويعتبر رالى 2017 لسهل حشيش سباقاً مختلفا يخرج عن نطاق سباقات الدريفت والاسفلت حيث  تخترق السيارات 4×4 العوائق فى رمال وصخور الصحراء، وبدأت فكرة الرالي لأول مرة في عام 2009، عندما قررت مجموعة من المتسابقين والمتحمسين لاتخاذ سباق الصحراء (رالي) في مصر وكان هدفها الوصول إلى مستوى أعلى وأكثر احترافا.

يعتبر  رالى 2017 لسهل حشيش مختلفاً عن السباقات الماضية حيث أنه يقام على أرض جديدة مختلفة في طبيعتها لأن صحراء منطقة سهل حشيش ذات سمات مختلفة فالتربة ليست رملية ولكن صخرية، مما ينتج عنه تعامل مختلف للمتسابقين من حيث محاولة الفرق في الاستعداد الدائم والحرص على عدم التوقف بصفة متكرره حتى لا تتسبب الصخور في إتلاف كاوتش السيارات وهنا تقابل السيارات تحدي التغلب على هذه العقبات من أجل استكمال الرالي.

ويعد رالي سهل حشيش 2017 من الراليات المهمة جدا حيث شهدت الراليات المصرية في الفترة الأخيرة تطوراً وتزايد كبير مثل رالي صحراء الجونة في شهر فبراير الماضي وأيضاً رالي الفيوم في بداية الشهر الحالي، كما أن سهل حشيش شهد في الفترة الأخيرة العديد من الأحداث والسباقات الرياضية المختلفة مثل سباقات الدراجات.


الكلمات المتعلقة‎


مواضيع ممكن تعجبك