تستمع الآن

قميص منتخب مصر في كأس العالم 2018 يثير الجدل

الإثنين - ٠٦ نوفمبر ٢٠١٧

أثار قميص منتخب مصري المتوقع أن يرتديه “الفراعنة” في مونديال روسيا 2018 جدلاً واسعاً بين الجماهير المصرية والعربية، حيث انقسمت الآراء بين معجب بالقميص الجديد ورافضين له.

وفي الوقت الذي لم يصدر فيه أي تصريح رسمي من اتحاد الكرة المصري أو الشركة المصنعة عن القميص الجديد للمنتخب في كأس العالم، إلا أن مواقع إلكترونية عدة تناولت الموضوع ونشرت صوراً للقميص الجديد.

وجاء غضب الجمهور بسبب شكل القميص الذي ظهرا عاديا دون أي شيء يبرز أو يدل على أنه مخصص للفراعنة، عكس القمصان الأخرى التي كشفت عنها الشركة، فمثلا قميص منتخب ألمانيا والذي قالت الشركة أنه مستلهم من تصميمات ربطت بين الزي الحديث وزي التسعينيات، فيما ضمم زي الأرجنتين للاحتفال بذكرى مرور 125 عاما على تأسيس الاتحاد الأرجنتيني لكرة القدم.

وقالت الشركة في بيان لها: “جاء كل قميص، مستوحى من تصاميم كلاسيكية، تم إعادتها إلى الحاضر بتفاصيل متطورة ومبتكرة، قامت أديداس بإبداع العديد من المنتجات والابتكارات على مدى عقود تحولت إلى أيقونات حقيقية في عالم كرة القدم، نريد أن نحتفل بهذه الأيقونات مجددًا”.

ونشرت الشركة المصنعة لمعظم قمصان المنتخبات المشاركة بمونديال روسيا، عبر موقعها الرسمي صورا لقميص الفراعنة العائد لكأس العالم بعد غياب 28 عاما.

وتأهل منتخب مصر إلى كأس العالم، بعد الفوز على الكونغو بهدفين مقابل هدف، في إطار منافسات الجولة الخامسة من التصفيات المؤهلة لكأس العالم 2018 بروسيا.

وحدت الشركة الألمانية، سعر قميص مصر، عبر موقعها مقابل 90 يورو -أي ما يعادل 1800 جنيه تقريباً- قبل أن يتم طرحه في الأسواق رسمياً.

ويتبقى للمنتخب المصري مواجهة أمام نظيره الغاني يوم 12 نوفمبر الجاري بالجولة السادسة من التصفيات، لكنها دون أي أهمية بعد خط الفراعنة لبطاقة التأهل رسميًا في الجولة الماضية.

وسوف تقام قرعة كأس العالم في العاصمة الروسية موسكو في الأول من شهر ديسمبر المقبل، ويتواجد الفراعنة في التصنيف الثالث.


الكلمات المتعلقة‎


مواضيع ممكن تعجبك