تستمع الآن

النجمة الهندية آيشواريا راي تنفعل على الصحفيين وتبكي.. تعرف على السبب

السبت - ٢٥ نوفمبر ٢٠١٧

قررت النجمة الهندية إيشواريا راي أن تحيي الذكرى الأولى لعيد ميلاد والدها البيولوجي، مارين كريشنا راج راي، الذي توفي في مطلع هذا العام على طريقتها الخاصة، وزارت مستشفى بومباي للأطفال، وتبرعت بالعمليات الجراحية للأطفال ذوي الشفاه المشقوقة.

ووفقا للخبر الذي قرأته نور السمري، عبر برنامج “بوليوود شو”، يوم السبت، على نجوم إف إم، نقلا عن موقع “news18″، فإن النجمة البالغ 44 عاما، ذهبت إلى المستشفى بصحبة ابنتها الصغيرة آرادهيا، التي احتفلت بعيد ميلادها منذ بضعة أيام، وقد التقطت عدسات المصورين فيديو تظهر فيه النجمة تبكي بحرارة، وهي تحاول أن تمنع جلبة المصورين، حتى لا يسببوا الذعر في مستشفى الأطفال.

وتكريما لوالدها تبرعت النجمة بالعمليات الجراحية لـ100 طفل من ذوي الشفاه المشقوقة، وعندما همت النجمة بصحبة الأطفال لتقطيع التورتة، صرخت في المصورين أن يوقفوا التصوير.

وقالت راي للمصورين وهي في حالة استياء وحزن شديد، كما بدا على ملامحها: “أطلب منكم جميعا الصمت، فأنتم لا تحتاجون صورا لكل هذا، أنا وأنتم ننتمي لهذه الطبقة -الوسط الفني-، ولكن الآخرين لا شأن لهم بهذا”.

وأضافت أن هذا ليس العرض الأول، ويرجى إظهار بعض الاحترام، فهذا ليس حدثا فنيا.

وكانت ابنتها هي من جففت دموعها، حيث ابتسمت عندما أعطتها آرادهيا السكين، لتقطيع الكعكة.

فقد احتفلت إيشواريا راي بصحبة زوجها أبهيشيك باتشان والعديد من نجوم بوليوود وأطفالهم بعيد ميلاد آرادهيا السادس.

وعلى الصعيد الفني تستعد النجمة لإطلاق فيلمها الجديد “فاني كابور” مع النجم أنيل كابور.


الكلمات المتعلقة‎


مواضيع ممكن تعجبك