تستمع الآن

داخل توك توك وبجانب حمار.. قصة “فوتوسشين” بين مصري وألمانية غزت السوشيال ميديا

الخميس - ٠٩ نوفمبر ٢٠١٧

انتشرت في الآونة الأخيرة فكرة عمل “الفوتوسيشن” للأفراح، وانتشرت مئات الأفكار الغريبة لتصويرا لعروسين، ومن أخر هذه الأفكار الغريبة هي صور لعريس مصري وزوجته الألمانية في شوارع مصر، جذبت أنظار متابعي السوشيال ميديا.

ووفقا للخبر الذي قرأه مروان قدري وزهرة رامي، يوم الخميس، عبر برنامج “عيش صباحك”، على نجوم إف إم، فإن العريس المصري إسماعيل والعروس الألمانية لوسي ومصورهما علي سامر، قررا الخروج بفكرة “سيشن” زفاف مختلف عن غيره.

داخل توك توك، وسط حارة شعبية، على قهوة بلدي، بجانب حمار وغيرها من اللقطات الجديدة جعلت هذا السيشن حديث السوشيال ميديا، وعن كواليس الوصول لهذه الفكرة وطريقة تنفيذها يقول سامر أنه اتفق مع إسماعيل ولوسي على أن يكون هناك عده لقطات من السيشن تمثل الشارع المصري البسيط ذلك إلى جانب صور الزفاف الأساسية التي تجاهلها رواد السوشيال ميديا وركزوا فقط على صور الحارة والحمار والتوتوك.

“الفرح كان في إحدى فنادق المنيل وتم تصوير كواليس الفرح بالإضافة إلى لقطات للعروسين على النيل، أما عن باقي السيشن فلم نذهب بعيداً فكانت على الجانب الآخر للنيل وتم الترحيب من أهالي المنطقة ووافقوا على التصوير فوراً”، هكذا كان الجانب الآخر للسيشن الذي لم تكشفه لنا السوشيال ميديا.

أما عن قصة حب إسماعيل ولوسي، فأكد سامر أنهما رفضا الإفصاح عن تفاصيل حياتهما الشخصية على الشوسيال أو وسائل الإعلام حيث يعتبران حياتهما الشخصية شيئاً لا يمكن التعدي عليه، وعن رد فعلهما على السيشن أكد أنهما تواصلا معه من الأردن وأعربا عن سعادتهما من ردود الفعل التي تداولها المصريين حول السوشيال ميديا.


الكلمات المتعلقة‎


مواضيع ممكن تعجبك