تستمع الآن

محمد شاهين: ابتعادي عن الكوميديا “مش بإيدي”.. وغير راض عن دوري في هذا المسلسل

الخميس - ١٩ أكتوبر ٢٠١٧

كشف الفنان محمد شاهين، عن الأسباب الرئيسية وراء ابتعاده عن الكوميديا خلال الفترة الماضية، وذلك في برنامج “عيش صباحك” مع مروان قدري وزهرة رامي على “نجوم إف إم”، اليوم الخميس.

وأشار شاهين إلى أن الأدوار الكوميدية التي عرضت عليه مؤخرًا لم تلق إعجابه، موضحًا أن شخصيته في مسلسل “الزيبق” الذي عرض في رمضان الماضي بها مشاهد “لايت كوميدي”.

وتابع: “مفيش مخرج أو منتج تحدث معي خلال الفترة الماضية على دور كوميدي، فكل الأدوار المعروضة عليّ أكشن ودراما، وبقيت أخاف أعمل حاجة كوميدي دلوقتي”.

وأكد محمد شاهين، أن السيناريست تامر حبيب والمخرج خالد مرعي هما وراء تحوله من الأدوار الكوميدية إلى أدوار الأكشن والتراجيدي، موضحًا: “نفسي أطلع برة الأدوار دي وأعمل حاجة دمها خفيف”.

وتحدث شاهين عن دوره في فيلم “الفيل الأزرق”، قائلا: “مشهدي في الفيل الأزرق مش كبير لكنه شخصية مرسومة ومركبة وفرحت جدًا بتأديتها، وعقب عرض الفيلم هنأني عدد كبير من الأشخاص على الدور كأنني بطل من أبطاله على الرغم من أنه مشهد واحد فقط”.

وقال إن دوره في مسلسل “ونوس” مركب حيث إن الشاب “عزيز” فقير ماديًا وقهرته الظروف إلا أن نقطة ضعفه هي الأموال، مشددًا على أنه لا يجد صعوبة في تجسيد تلك الأدوار، موضحًا: “أذاكر مرة واثنين وثلاثة ثم أجسد الدور”.

بوجي وطمطم

وكشف محمد شاهين، عن عدم رضاه عن دوره في مسلسل الأطفال “بوجي وطمطم” الذي أعاد إحياء المسلسل الأصلي، قائلا: “مش حابب التجربة”.

وأكمل: “كان نفسي أعمل حاجة للأطفال جديدة لكن في ذلك الوقت كنت صغير في السن لكن اكتشفت بعد فترة أني مكنش لازم أعملها”.

وأشار إلى أنه كان يتمنى أن يكون له دورًا في مسلسلات: هذا المساء، وطريقي، وجراند أوتيل، وفيلم “أولاد رزق”.

ونوه محمد شاهين بأنه غير مرتبط بأعمال فنية الآن، حيث ينتظر كتابة الجزء الثاني من مسلسل “الزيبق” وبدء التصوير في شهر ديسمبر المقبل، تمهيدًا لعرضه في شهر رمضان.


الكلمات المتعلقة‎