تستمع الآن

كيف تتغلب الأسرة المصرية على ارتفاع الأسعار.. ونصائح لـ”زيادة الدخل”

الخميس - ١٩ أكتوبر ٢٠١٧

حل محمد تهامي خبير التحفيز وريادة الأعمال، ضيفًا على رنا خطاب في برنامج “بنشجع أمهات مصر” على “نجوم إف إم” اليوم الخميس، للحديث عن كيفية تدبير المصاريف المنزلية وخلق فرص عمل حر.

وقال تهامي، إن الحل الأمثل للتغلب على أزمة ارتفاع الأسعار وأزمة مرتبات هو الاتجاه إلى مشروع خاص بعيدًا عن العمل الصباحي في أي شركة أو مؤسسة حكومية، مضيفًا: “هناك طريقتين لزيادة الدخل الأولى توفير المصاريف والثانية جني مزيد من الأموال”.

وأشار إلى أن معظم الوظائف الحالية غير آمنة لذا يجب التفكير خارج الصندوق وبداية مشروع بأقل الإمكانيات يؤدي إلى زيادة الدخل شهريًا، موضحًا: “لكن هناك نقطة مهمة جدًا أنه إذا أثر المشروع على الحياة الأسرية فيجب التوقف وإعادة التفكير”.

وعن فشل بعض المشروعات، أرجع ذلك إلى التسرع المرونة والتوقف عند فكرة معينة أكبر من حدود الموارد الموجودة، مؤكدًا: “لا بد من التفكير الدائم في كيفية استغلال هذه المواد جيدًا لأن مجال العمل الخاص به العديد من المشاكل”.

وأوضح خبير التحفيز وريادة الأعمال، أن عدد كبير من المشروعات الناجحة في مصر والعالم بدأت دون موارد أو موارد صغيرة، مؤكدًا: “أي بيزنس ناجح يبدأ صغيرًا وبعد ذلك يصبح كبيرًا”.

ونوه بأن السيدات يمكن أن يلجأن لزيادة دخلهن الشهري عن طريق مشاريع بسيطة مثل صناعة الإكسسوارات والاتفاف مع شركات شحن لتوصيل المنتجات إلى المنازل، إلا أن مشكلة البعض تكمن في التفكير في البيزنس البديهي دون التفكير في أعمال غير تقليدية أو منفردة.

وتطرق تهامي إلى كيفية التصرف في المرتب الشهري دون الشعور بنقصان، عن طريق كتابة كل البنود التي تصرف خلال الشهر لمعرفتها ثم بعد ذلك في الشهر المقبل يتم تحليل تلك المصاريف والجهات التي صرفت فيها.

وتابع: “عند الحصول على المرتب الشهري، يجب تقسيمه إلى أكثر من قسم وفقا للمتطلبات الشخصية من حيث وجود بند للطعام وبند للتسوق وبند آخر للمدارس، ووضع تلك الأموال داخل ظرف ويكتب عليه الجهة التي سيصرف فيها”.


الكلمات المتعلقة‎