تستمع الآن

“كتالونيا”.. يرسم نهاية علاقة شاكيرا وبيكيه

الإثنين - ٠٩ أكتوبر ٢٠١٧

باتت قصة حب الفنانة العالمية ولاعب برشلونة الإسباني جيرارد بيكيه، قاب قوسين أو أدنى من الفشل والانتهاء بعد تحول علاقتهما إلى حديث وسائل الإعلام في السنوات الأخيرة الماضية.

وقالت فريدة الخادم في برنامج “كلاكيت” على “نجوم إف إم” اليوم الإثنين، إن آخر ظهور للثنائي كان في حفل زفاف لاعب كرة القدم ليونيل ميسي في شهر يونيو الماضي.

وقالت وسائل إعلام إسبانية، إن شاكيرا قررت الانفصال نهائيًا عن صديقها بيكيه، حيث إنها لم تعد قادرة على التعامل مع وضع اللاعب الجديد بسبب أزمته الشهيرة وتعاطفه مع إقليم كتالونيا.

واتخذت شاكيرا قرار الانفصال بسبب استيائها من تصريحات بيكيه حول استقلال إقليم كاتالونيا، حيث طلبت منه عدة مرات أن يبتعد عن هذا الجدل وعدم الإدلاء بتصريحات صحفية بشأن هذا الأمر.

وخالف بيكيه، تعليمات شاكيرا وأصر على موقفه، وواصل تصريحاته التي يدعم من خلالها انفصال إقليم كاتالونيا عن المملكة الإسبانية، مما أدي إلى سيل من الانتقادات عليه من قبل الجماهير الإسبانية.

وتعرف الثنائي على بعضهما خلال مونديال جنوب إفريقيا 2010، الذي توج بيكيه بلقبه مع منتخب إسبانيا، وأثمرت علاقتهما عن إنجاب طفلين هما ميلان وشاسا.


الكلمات المتعلقة‎


مواضيع ممكن تعجبك