تستمع الآن

صاحبة مبادرة اشتري محلي لـ”كلام خفيف”: سأصل بالمنتجات المصرية للعالمية قريبًا

الإثنين - ٢٣ أكتوبر ٢٠١٧

أصبحت وسائل التواصل الاجتماعي في هذه الأيام في منزلة مجلات الموضة في فترة ذروتها، حيث يزور الناس موقع التواصل الاجتماعي للحصول على الإرشادات في مجال الأزياء والموضة وتلقي النصائح الصحية واكتشاف أساليب حياة جديدة.

واستضاف شريف مدكور، عبر برنامج “كلام خفيف”، يوم الإثنين، هنا العوضي، صاحبة مبادرة اشتري محلي، حيث تضم قائمة المتابعين لحساب هنا على مدونتها مجموعة كبيرة من النساء والرجال والشباب والكبار، الذين يقدرون أسلوبها الجاد في الحياة، والذي يضيف قيمة لما بكل لمسة تضعها.

وعن بدايتها قالت: :”كنت أتلقى على وسائل التواصل الاجتماعي الخاصة بي طلبات لتصميم مجوهرات، وبدأ المتابعين لي يلفتوا نظري لاهتمامهم بأمور أخرى أرتديها وكل هذا كان على الإنستجرام ووجدت أني ممكن أعمل شغل من هذا الأمر، وقلت أبدأ أدخل في هذا المجال وكنت وقتها عايشة في دبي وقلت هما سابقين كثيرا في هذا المجال، وبقيت أنظر على الإنفلونسرز الأخرين وأقلدهم، ووجدت أن هذا ليس نظامي وشكلي ولم أحب ما كنت أقلده.. وقررت أترك هذا الأمر وعدنا نعيش في مصر وبعدها حدث تحرير لسعر الصرف والدولار ضرب الجنيه، وكل الجلسات مع صديقاتي نجد كلام عن أن المصاريف غليت، ولكن الحل هل نظل نشكو ولا نتصرف”.

وأضافت: “جاء في دماغي أني لي صديقة تصمم شنط رائعة من الجلود، وطول عمري بشتري منها وفي أماكن كثيرة حول العالم عندما أضعها بين يدي يطلبون معرفة من أين أشتريتها، وقررت أتصور بشنطة منها، وكتبت على الهاشتاج الخاص بي والذي أطلقته منذ عام وكان باسم (#hanagoeslocal) إن بدل ما نكون سلبيين ونشكو نروج لمنتجاتنا وهذا التصميم، والبوست عمل قلبان على السوشيال ميديا، ووجدت أن الميديا اهتمت جدا بصدى الهاشتاج، وتم تسليط الضوء عليّ وتحدثت في أكثر من مكان عن أهمية الصناعة المحلية”.

وتابعت: “أنا كإنلفونسر المفروض أضع صورة لبراند ما فيدفع لي فلوس لهذا الأمر، ولكن أنا أي حاجة صناعة مصرية تحت الهاشتاج لا أحصل من خلفها على فلوس تشجيعا لمنتجات بلدي، ولا أضع أي براند يرسل لي صورة أنزلها ولكن بجرب الحاجة وأشوفها هل فعلا تستحق أم لأ، ولا يمكن أنزل على ذوقي أنا فقط”.

وشددت: “أنا أعمل على هذا الهاشتاج منذ سنة وعامل صدى رائع، وأنا أعتبر نفسى مدونة للايف ستايل، وتحت الهاشتاج فيه حاجات نروج لها للسيدات والأطفال والرجالي، أنا على الهاشتاج بضع أحسن المنتجات المصرية اللي لاقتها، وأتعامل مع أكثر من 80 مصمما، وموقعي اللي سأطلقه كمان أشهر قليلة سأصل به للخارج من أجل تسويق صناعتنا المصرية”.

 


الكلمات المتعلقة‎


مواضيع ممكن تعجبك