تستمع الآن

شاهد.. حسن الرداد: تعلمت الإيمان والصبر على الابتلاء من هذا الطفل

الإثنين - ٠٢ أكتوبر ٢٠١٧

زار الفنان حسن الرداد، أحد أطفال مستشفى 57357، عقب معرفته عن طريق تدوينة نشرت على موقع التواصل الاجتماعي “فيسبوك”، عن رغبة الطفل في مقابلته.

ووفقًا للخبر الذي قرأته فريدة الخادم في برنامج “كلاكيت” على “نجوم إف إم” اليوم الأحد، فإن الرداد لبى أمنية الطفل وزاره في المستشفى، ونشر صورًا للزيارة على صفحته على موقع “انستجرام”، مؤكدًا أن حالة الطفل الصحية تحسنت عند زيارته له ووعده بالظهور معه في مسلسله الجديد.

وقال: “النهاردة روحت مستشفى ٥٧٣٥٧، بعد ما كلمنى صديق ماشفتوش من ٧ سنين اسمه خالد الشرقاوي، وقالى إن في طفل اسمه محمد، بيحبك جدا وعايز يشوفك والمناعة عنده ٣٠٠ فقط (و دى طبعا قليلة جدا)، وبعت لي ڤيديو و لما رديت عليه بڤيديو المناعة عنده زادت لـ ٣٥٠٠ والنهاردة المناعة بتاعته وصلت لـ ٤٥٠٠ بعد ما الدكاترة كانوا بيقولوا كلام علميا عكس كده”.

@mohmedalpop النهاردة روحت مستشفى #٥٧٣٥٧، بعد ما كلمنى صديق ماشفتوش من ٧ سنين اسمه #خالد الشرقاوي ، و قالى ان فى طفل اسمه #محمد ، بيحبك جدا و عايز يشوفك و المناعة عنده ٣٠٠ فقط ( و دى طبعا قليلة جدا) و بعت لى ڤيديو و لما رديت عليه بڤيديو المناعة عنده زادت ل ٣٥٠٠ و النهاردة المناعة بتاعته وصلت ل٤٥٠٠💪 بعد ما الدكاترة كانوا بيقولوا كلام علميا عكس كدة،لما روحت و قابلته شفت ولد ماشاء الله زى القمر، ذكى جدا ، فاهم فى حاجات كتير اكبر من سنه و بيحتوي اللى حواليه، دمه خفيف جدا و موهوب، لماح بشكل مش طبيعى أتكلم معايا فى حاجات كتيرة انا مش عارف هو فاهم فيها ازاى، ماشاء الله عقله اكبر من سنه بكتير تخس ان عندك ٢٠ سنه و اكتر ،انا اتعلمت منه حاجات كتير النهاردة ، اتعلمت الإيمان و الصبر على الابتلاء و مواجهة المشاكل بالابتسامة و الرضا الشديد بقضاء ربنا و الطاقة الإيجابية اللى بيديها لكل اللى حواليه، اللى كان مزعله بس ان الأطفال فى المدرسة لما عرفه انه تعبان كانوا بيتريقوا عليه فاياريت الاهالى يفهموا اطفالهم ان دى قلة أدب 😡، يا #محمد انا بحبك جدا جدا، ربنا يشفيك يا حبيبى انت و كل اطفالنا و ان شاء الله هتيجى تمثل معايا فى رمضان زى ما وعدتك 😄، و شكرا على الهدية الجميلة دى، هجيلك تانى قريب❤️❤️❤️❤️😘😘😘😘😘😘🌹🌹🌹🌹🌹، يا ريت كل واحد يتبرع بجزء من وقته لاطفالنا الجمال دول عشان ده شئ كبير جدا بيهون عليهم القعدة بتاعتهم فى المستشفى.

A post shared by Hassan El Raddad (@hassanelraddad) on

وتابع: “لما روحت وقابلته شفت ولد ماشاء الله زي القمر، ذكي جدًا، فاهم في حاجات كتير أكبر من سنه وبيحتوي اللي حواليه، دمه خفيف جدًا وموهوب، لماح بشكل مش طبيعي اتكلم معايا في حاجات كتيرة أنا مش عارف هو فاهم فيها إزاي، ماشاء الله عقله أكبر من سنه بكتير تحس أن عنده ٢٠ سنة واكتر”.

واستطرد الرداد: “أنا اتعلمت منه حاجات كتير النهاردة، اتعلمت الإيمان و الصبر على الابتلاء ومواجهة المشاكل بالابتسامة والرضا الشديد بقضاء ربنا، والطاقة الإيجابية اللي بيديها لكل اللي حواليه، اللى كان مزعله بس أن الأطفال فى المدرسة لما عرفه انه تعبان كانوا بيتريقوا عليه فياريت الأهالي يفهموا أطفالهم أن دي قلة أدب”.

وأضاف: “يامحمد أنا بحبك جدا جدا، ربنا يشفيك يا حبيبى أنت وكل أطفالنا وأن شاء الله هتيجي تمثل معايا فى رمضان زى ما وعدتك، وشكرًا على الهدية الجميلة دي، هجيلك تاني قريب، يا ريت كل واحد يتبرع بجزء من وقته لأطفالنا الجمال دول عشان ده شيء كبير جدا بيهون عليهم القعدة بتاعتهم في المستشفى”.

مع المقاتلين فى #مستشفي #٥٧٣٥٧💪💪💪💪💪

A post shared by Hassan El Raddad (@hassanelraddad) on


الكلمات المتعلقة‎


مواضيع ممكن تعجبك