تستمع الآن

شاهد.. الشاب السوري المختطف يوجه رسالة إلى الأسرة المصرية التي أنقذته

الأربعاء - ٢٥ أكتوبر ٢٠١٧

تحدث الشاب السوري عبدالله عبدالمعطي، الذي تعرض للخطف من قبل مجهولين في منطقة مدينة نصر، عن ملابسات العملية، موجهًا الشكر للأسرة التي ساعدت في إحباط العملية.

ووجه عبدالله في مداخلة هاتفية مع الإعلامي وائل الإبراشي في “العاشرة مساء”، الشكر لعائلة الفتاة يارا علاء الدين التي أنقذته، قائلا: “أنا كل لما أشوف الفيديو ببكي من صوتك ومن الموقف اللي كنت فيه، وصوتك أدى إلى اضطراب الخاطفين، ومفيش كلمة أقدر أقولهالك”.

وتابع: “أنتي بنت رجال وأخت رجال أبًا عن جد، وكان لدي الأمل في إنقاذي بعد سماعي لصوت استغاثة يارا”.

كانت أسرة مصرية قد استطاعت إحباط عملية اختطاف لأحد الشباب داخل إحدى السيارات التي يقودها أحمد الملثمين برفقة آخر، حيث دأبت على مطاردة تلك العصابة والقبض عليهم.

وكشفت مباحث القاهرة، تفاصيل محاولة اختطاف سوري الجنسية صاحب مصنع بمدينة نصر، عقب مطاردة الأهالي له.

وقال مصدر أمني إن الواقعة بدأت عقب تلقي استغاثات واتصالات من الأهالي بسماعهم صراخ أحد الأشخاص في أثناء استقلاله سيارة في شارع حسنين هيكل بمدينة نصر، ومطاردة أسرة مصرية كاملة يرافقها عدد من الأهالي لسيارة المتهمين حتى تمكنوا من إيقاف السيارة وتوقيف المتهمين.

وتبين من التحقيقات أن السيارة كان يستقلها صاحب مصنع ملابس بمنطقة العاشر من رمضان وهو سوري الجنسية عمره 30 عاماً، وبصحبته شخصان أحدهما بعمر 22 سنة، وضبط بحوزته سلاح ناري، والآخر عمره 25 سنة.

واتضح أن المتهمين اختطفوا صاحب مصنع الملابس أثناء شروعه في استقلال سيارته من أمام مكتبه الخاص بمدينة نصر، حيث هددوه بسلاح ناري وأجبروه على استقلال سيارتهما، ثم قيداه بالحبال بالقوة في المقعد الخلفي وفرا هاربين، إلا أنه استغاث بالمواطنين في الشارع وتمكنوا من إنقاذه.


الكلمات المتعلقة‎