تستمع الآن

العالم يتضامن مع مصر..إدانة عربية ودولية لحادث الواحات الإرهابي

الأحد - ٢٢ أكتوبر ٢٠١٧

شجبت العديد من دول العالم الحادث الإرهابي بطريق الواحات والذي أودى بحياة استشهاد 16 وإصابة 13 من قوات الشرطة المصرية البواسل.

 ووقع الحادث أثناء مداهمة قوات الأمن لإحدى البؤر الإرهابية في إحدى المناطق بالعمق الصحراوى بالكيلو 135 بطريق “أكتوبر – الواحات” بمحافظة، لكن العناصر الإرهابية استهدفت القوات مما أدى لاستشهاد 16 من القوات ” 11 ضابطا – 4 مجندين – 1 رقيب شرطة ” مرفق كشف بأسمائهم وإصابة عدد 13 ” 4 ضابط – 9 مجند “. وأعلنت وزارة الداخلية مصرع 15 إرهابيا في الاشتباكات، وتم إجلاء بعضهم من مكان الواقعة بمعرفة الهاربين منهم.

و على الجانب العربى ، أعلنت المملكة العربية السعودية استنكارها للحادث ، معربة عن وقوفها بجوار مصر فى حربها ضد الإرهاب والتطرف كما أرسل أمير الكويت الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح برقية تعزية إلى الرئيس السيسي.

ومن الإمارات، أدان وزير الدولة للشؤون الخارجية الدكتور أنور بن محمد قرقاش الحادث الإرهابي، مؤكدا وقوف دولة الإمارات قلبا وقالبا مع جهود الحكومة المصرية في التصدي للإرهاب.

وأكدت الخارجية البحرينية وقوف مملكة البحرين  مع مصر في حربها ضد الإرهاب ومواجهتها لكافة أشكال العنف والتطرف، وتأييدها لكافة الإجراءات والتدابير المتخذة لتحقيق الأمن والاستقرار.

كما أصدرت سلطنة عمان بيانا أكدت فيه تضامن السلطنة مع مصر ضد العنف والإرهاب وزعزعة الأمن والسلم الأهلي، معربة عن صادق العزاء والمواساة لذوي الضحايا الأبرياء متمنية للمصابين الشفاء العاجل.

من جانبها وصفت السفارة الأمريكية في القاهرة في بيان لها الحادث بالـ”لا إنساني” معربة عن تعازيها للضحايا وأمنياتها بالشفاء العاجل للجرحى.

وأكد السفير البريطاني في القاهرة جون كارسون عن وقوف بريطانيا إلى جانب مصر في حربها على الإرهاب.

كما أدانت السفارة الألمانية في القاهرة الاعتداء على قوات الأمن الواحات.

وعبر سفير الاتحاد الاوروبي في القاهرة إيفان سركوس عن خالص تعازيه لمن فقدوا أرواحهم دافعا عن البلد ضد الإرهاب.


الكلمات المتعلقة‎


مواضيع ممكن تعجبك