تستمع الآن

أحمد سليمان لـ”في الاستاد”: مرتضى منصور رئيس نادي مهزوز.. وسأكتسحه في الانتخابات

الإثنين - ٠٩ أكتوبر ٢٠١٧

وعد أحمد سليمان، مدرب حراس مرمى منتخب مصر الأسبق والمرشح لرئاسة نادي الزمالك، مرتضى منصور، رئيس الزمالك الحالي، باكتساحه في الانتخابات المقبلة

وقال سليمان في حواره مع كريم خطاب، عبر برنامج “في الاستاد”، مع كريم خطاب، على نجوم إف إم، يوم الإثنين: “المشكلة إنك شايف رئيس نادي مهزوز يقول لك أنا سأكتسح وتجده يمنع المرشحين ويشطب كل حد يفكر ينزل أمامه، ويطلع يهاجم الكل في الإعلام ويأتي شخص يتصور معي يوقفه يشطبه من النادي، تناقض غير طبيعي حاجة مش موجودة في أي حتة في مصر، وأنا واثق في قدراتي أنا متوقع الاكتساح وليس مجرد مكسب وسيكون الأمر صدمة له وهذا الأرجح”.

وأضاف: “رسيت على قائمتي بنسبة كبيرة وكل شخص أعلن تم مهاجمته مثل محمد أبو العلا، وأنا واضع شرط أساسي إن الناس يكون عندها الجرأة وأي حد يعرف أنه يميل لي ولو عضو عادي يوقفه ويشطبه، ديكتاتورية لم أراها من قبل رغم علاقتنا من 20 سنة لم أراه من قبل هذه العداوة”.

وتابع: “كنت مرشح أتواجد مع هيكتور كوبر، ولكن ناس في اتحاد الكرة كانوا مربطين أمور أخرى، وكل الناس تعرفني وتعلم تضحياتي، والفرقة اللي أخذت الدوري في 2014 في الزمالك في وقت تواجدي كانوا بـ22 مليون جنيه كلهم لكن هذا الرقم الآن يحضر لك لاعب واحد، ولكن مع رجوع الحُكم الفردي كله انتهى، الإدارة هي خدمة النادي”.

وشدد: “الدنيا صغيرة والناس ليسوا عبط، وقال عليّ كثير من الأمور الخاطئة، وكان فيه عمل مؤسسي وقت تواجدي وأحضرت صفقات قوية جلبت الدوري والكأس للفريق، وجاء أحمد مرتضى منصور في فرح باسم مرسي بعدما تركت المجلس وقال لي عايزنك مدير كرة وقلت له لأ شكرا إنتوا أخدتوا مني خبرة 30 سنة، وعملت بيانات لوكلاء اللاعبين وكنا نريد صفقة نكلم الوكيل فورا ونخلص الصفقة، إلى أن اتخذت قرار الترشيح وهوجمت بشدة وتقطيع كبير”.

وأردف: “هو يجعل الآن طقم محامين ماشي خلفي ويذهبون بيتي ويبحثون ورائي على كل صغيرة وكبيرة ويريد من خلفي أي مصيبة وأريده أن يبحث كثيرا ولن يجد ثغرة ينفد منها، وأنا جاي أخدم النادي وسأتحمل بالتأكيد الكثير، وقرار الترشيح كان بعد استشارات كثيرة جدا، ووجدت الخبرات كعمل شرطي وإداري والخبرات مع الفرق التي عملت معها ستخدم نادي الزمالك اللي صنع اسمي، ومنحني قوة كبيرة ، وبرنامجي سأعلنه الفترة المقبلة و80% ما سأعد به سأنفذه، ولدي أفكار إنشاء فروع أخرى وتم الاتفاق عليها بأسلوب علمي واقتصادي، والجزء الثاني الاستقرار الفني والاداري للفرق الرياضية ووضع الزمالك على المستوى العربي والأفريقي”.

وعن فريق الكرة وهل سيعيد البرتغالي فيريرا مدربا للفريق، أجاب: “لو رجعت ووجدت الفرقة تحقق بطولات يجب أن تحافظ عليها والقصة لييس رئيس نادي ولن اعمل مثل نادي مسحوا مجد النادي بأستكية من أجل مجهم الشخصي، ومهما الناس حاولوا يلغوا تاريخي لن يقدروا والناس تذكر الأساطير مثل حسن حلمي زامورا، ونور الدالي وحسن شحاتة هو ده التاريخ اللي يصنع الناس، ولكن الآن سيقولون أن مرتضى منصور جدد النادي ولكن أيضا سيذكرون أنه أهان الرموز ولازم يراجع نفسه وضميره، كيف يهين الكل ثم 5 دقائق ويعتذر ونصبح جيدين، راع ضميرك في تصرفاتك، وأنا مؤمن بمبدأ ابدأ بحيث انتهى الآخرين، وهو يهد كل شيء وأي شيء ممكن يترمم بدلا من أن تمحي كل اللي فات تعلم فقط من أخطاء السابقين، والمجلس الحالي عمل بالطبع أشياء جيدة لا يمكن أن ننكرها، و5 في مجلس الإدارة استقالوا، وأخذنا جنب من أجل النادي دون أن نضعه في صراعات”.

وأردف: “المنافسة في الأهلي موجودة ولكن برقي، ولكن ماذا يعني بوضعه صورتي وصور زوجتي على باب النادي لمنعنا، وأنا عند يا مرتضى صورك وصور أولادك وزوجتك على باب السجن هل أنشرها مثلا؟ لست أنا من أفعل ذلك، وهل توصل لمرحلة إنك تجيب أمن يشهدوا ضدي أني سرقت 5 آلاف جنيه من الأمن وأصبت 3 منهم، ما هذا الشغل البلدي بتاع زمان، وحتى وكيل النيابة شاهد الفيديو وقال لهم هذا دليل براءتي، وأنت مقدم بلاغ زور وأذهب أنت إشهد في النيابة لماذا تضع أمامي ناس غلابة، أنت عملت تطبيع مع إسرائيل يا مرتضى بإحضارك لاعب (مايوكا) وكيله إسرائيلي ولم ترد حتى ببيان، وأنت يكون عنده ضمير ويترك الناس ينزلوا الانتخابات”.


الكلمات المتعلقة‎


مواضيع ممكن تعجبك