تستمع الآن

مزحة سخيفة من بلجيكي تتسبب في إخلاء طائرة بمطار بروكسل

الإثنين - ٠٤ سبتمبر ٢٠١٧

“مزحة” قام بها 9 رجال بلجيكيين قبل إقلاع طائرة “رايان آير”، تسببت في تأجيل الطائرة لساعات والقبض عليهم في نهاية المطاف.

وأشارت زهرة رامي في برنامج “عيش صباحك” على “نجوم إف إم” اليوم الإثنين، إلى أن أحد الركاب صاح قائلا: “الله أكبر”، وادعى وجود قنبلة على متن الطائرة.

وكانت الطائرة في اتجاهها إلى مدريد قبل أن تتوقف لساعات في مطار زافينتيم ببروكسل.

وقالت الشرطة: “أحد الرجال المقبوض عليهم كان مهرجا أحمق، لذا كان يجب أن تؤخذ جميع الأمتعة للتفتيش واستدعاء فرقة كلاب لشم الأمتعة”.

وأوضحت الشرطة أنه لم يتم العثور على أي شيء وتم السماح للطائرة في نهاية المطاف بالمغادرة، مضيفة: “النكتة لم تكن موضع تقدير من قبل شركة الطيران أو الركاب الذين كان الكثير منهم قلقين من التهديد”.

وقامت الشرطة بإبعاد الأشخاص واحتجازهم قبل مغادرة الطائرة إلى مدريد خاصة بعد أن رفض قائد الطائرة اصطاحبهم. ويواجه أحدهم تهمة التخويف بسبب إدعاء القنبلة الزائفة.

وقال متحدث باسم شركة الطيران: “لن نتسامح مع السلوك الجامح أو التخريبي في أي وقت، وسلامة وراحة عملائنا وطاقم الطائرة والطائرات هي أولويتنا”.


الكلمات المتعلقة‎


مواضيع ممكن تعجبك