تستمع الآن

كيف ردت ملكة إنجلترا على طفلة طلبت منها “بجعة ملكية”؟

الثلاثاء - ٠٥ سبتمبر ٢٠١٧

ردت الملكة “إليزابيث” الثانية، ملكة إنجلترا على الطفلة ليندسي سيمبسون، البالغة 5 سنوات، برسالة رائعة، حيث طلبت منها الفتاة رعاية إحدى البجعات في منزلها لعطلة نهاية الأسبوع، بعد أن قالت والدتها جنيفر باكس، إن الملكة تمتلك جميع البجع في المملكة المتحدة.

ووفقا للخبر الذي قرأته زهرة رامي، يوم الثلاثاء، على نجوم إف إم، فقد أجابت الملكة على رسالة ليندسي، وفقًا لصحيفة ذا صن البريطانية، وأوضحت لها أن الملكة تمتلك جميع البجع وتمارس فقط حقها في ملكيته على أجزاء معينة من نهر التايمز، وأن ذلك مفهوم خاطئ شائع يعود إلى قرون.

وأعجبت الملكة لحب ليندسي للبجع، وأرسلت لها كتيبا عن البجعة الملكية لمساعدتها في معرفة المزيد، وكانت الطفلة مسرورة جدًا بهذا الرد.

وقالت الأم: “ابنتي أحبت دائما البجع، وسألتني دائما إذا كان لدينا واحدة، فقلت لها الملكة تمتلكها، واقترحت أنه إذا كتبت لها رسالة أنها قد تسمح لها بالاحتفاظ بواحدة لعطلة نهاية الأسبوع”.

وأضافت: “قالت للملكة إنها ستعيدها يوم الإثنين بعد عطلة نهاية الأسبوع، وحين سألتها: أين سنحافظ عليها؟ قالت في الحمام”.

وأوصت الملكة في رسالتها بأن تذهب ليندسي إلى أي مركز للعناية بالبجع تابع للقصر الملكي وسوف يعطوها واحدة.

يذكر أن تقليد امتلاك ملكة بريطانيا جميع البجع في نهر التايمز هو تقليد قديم غريب شائع، فكل بجعة غير مملوكة لأحد بعينه تعود للملكة والبعض لولي العهد، ويتم إعطاء البجع الرعاية الصحية الكاملة ويوضع طوق حول رقابتها بالهوية والرقم الخاص بكل بجعة، ويقوم بذلك حارس البجع الملكي الذي يكون أستاذًا لعلم الطيور بقسم الحيوان بجامعة أكسفورد.


الكلمات المتعلقة‎


مواضيع ممكن تعجبك