تستمع الآن

رامي صبري لـ”لسه فاكر”: أجهز دويتو لعيد الحب مع “مطربة عربية مهمة جدا”

الخميس - ٢١ سبتمبر ٢٠١٧

شدد الفنان رامي صبري، على أنه لم يرفض دخول عالم التمثيل، مفسرا في الوقت نفسه رفضه تقديم أغاني تترات في رمضان الماضي.

وقال صبري في حواره مع هند رضا، يوم الخميس، عبر برنامج “لسه فاكر”، على نجوم إف إم: “سأقدم دويتو مع مطربة عربية مهمة جدا ولكن لن أفصح عن اسمها حتى نمضي العقود، وهي أغنية خاصة لعيد الحب، وأنا بحب جدا فكرة عمل أغاني للأعياد”.

وعن رفضه الأعمال السينمائية العديدة التي تعرض عليه، أضاف: “العروض السينمائية لا أرفضها ولكن نفسي أعمل فيلم موسيقي ولكن المنتجين رافضين ويقولون بالطبع بسبب التكلفة العالية ولكن من يحب عمل شيء يعيش وله قيمة عليه أن يجازف”.

وعن طرح ألبومه في الوقت الذي طرح فيه الهضبة عمرو دياب وأصالة ألبوميهما، أشار: “سمعت ألبومي أصالة وعمرو دياب بالطبع وهما أصدقائي بكل تأكيد وأغانيهم رائعة، وهما فنانين كبار وأنا فنان شاب وبجتهد في حياتي، والموضوع بسيط بالنسبة لي ولا يوجد بداخلي ضغينة ومنافسة لأحد، وبحترم هذا الجيل بالطبع ونجاحهم وإذا لم أحترمهم لن يحترمني الجيل المقبل”.

وبشأن ما تردد عن رفضه غناء تترات في رمضان الماضي بسبب الأجر الذي عض عليه، قال: “موضوع الأجر لا يحركني ولكن الأغنية التي عرضت علي لم أشعر أنها شبهي وأنا معتاد أشتغل مع عمرو مصطفى في موضوع التترات في السنوات الماضية، ولكن لم يعرض حاجة قوية، وأنا بعمل كل شهر رمضان أغاني جديدة وأتمنى أعمل ألبوم ديني ولكن هذا يحتاج لمجهود”.

وعن مقالة نشرت في “النيويورك تايمز” ووصفت أغنية “الرجل” بأنها عنصرية، أشار: “الغريب في أمريكا إن لديهم أغاني بها عنصرية كبيرة، ولكن استقبلت المقال بسعادة لأن أي حد يتمنى ينزل لها خبر في هذه الجريدة العريقة، ورددت عليهم من خلالكم اليوم أنت في بلدكم أسوأ من ذلك بكثير ومبهدلين السيدات ولديكم حرية دون حدود، والستات العربيات يحبن الرجل واللي يخاف عليهن ولكنهن لا يحبن الرجل الطري، والست هي الأم والحبيبة والزوجة وكل شيء ولكن الست تركيبة مختلفة غير الرجل، وأنا لست صاحب عقلية متحجرة ولكن أتحدث عن الندية في الحوار من السيدات”.


الكلمات المتعلقة‎


مواضيع ممكن تعجبك