تستمع الآن

علاء عبدالغني لـ”في الاستاد”: إيناسيو لم يطلب مطلقا رحيل شيكابالا وهذا كان عيبه الوحيد

الإثنين - ١٤ أغسطس ٢٠١٧

 

شدد علاء عبدالغني، مدرب الزمالك السابق، على أن الفترة الماضية شهدت تخبطا كبيرا في فترة وجود المدرب البرتغالي إيناسيو، والذي رحل عن قيادة الفريق بالتراضي، بعد خلافات مع مرتضى منصور، رئيس النادي الأبيض.

وقال عبدالغني، في مداخلة هاتفية مع كريم خطاب، يوم الإثنين، عبر برنامج “في الاستاد”، على نجوم إف إم: “أنا اسمي مرتبط دائما بالمدربين الأجانب، واحتمال أذهب مع إيناسيو في جهازه الفني للعمل في الخليج، والـ3 مدربين الأجانب الذين عملوا مؤخرا سواء باتشيكو أو إيناسيو كانوا أصدقائي وأي حاجة يطلبوها مني كنا ننفذها بأمانة وإيناسيو كان مجتهد جدا، وبعض اللعيبة لم يكن بينها حب والناس لاموني جدا بعدما كشفت هذا السر ولكن هذه هي الحقيقة، واللاعبين كانوا لا يحبون بعض ويهمهم فقط أن يعلبوا دون الاهتمام بالجماعية والفريق، واللاعب كان يدخل للمدرب عقب المباراة يعاتبه ويقول له لماذا أخرجتني أو لماذا لم تضمني للقائمة، فالقائمة كلها 11 لاعبا فهل يمكن أن يعلب الـ30 لاعبا، بالإضافة لإخفاقات التعادلات وأيضا الإدارة والثقة فيه قلت”.

وأضاف: “إيناسيو فنيا كان مدربا جيد جدا، ينقصه فقط التعامل النفسي مع اللاعبين المصريين، لذلك تم محاربته من البعض، وكان يتأخر في بعض التغييرات وهذا جعل بيننا خلافات في أخر مباريات له، ولكن هو بيحب شغله بشكل جيد ويذاكر اللاعبين جيدا، ولكن تغييراته متأخرة وتعامله نفسيا مع اللاعبين كان سيئ، ولكن لو تعاقدت مع أحسن لاعبين في العالم واللاعبين لا يحبون بعض الفرقة لن تنفع، لازم مساندة وتواجد متحدث إعلامي وأنا كنت أتمنع من الحديث مع الإعلام وإيضاح كل الأمور”.

وأردف: “لازم مدرب يأتي حالا لأن الدوري خلاص سيبدأ كمان شهر، ولا يتدخل أحد في عمله، وإيناسيو قال طول ما أنا موجود شيكابالا لن يرحل لأنه يقدم كل إمكانياته بشكل جيد وملتزم وينفذ كل التعليمات، وكان يريد فقط رحيل مصطفى فتحي لأنه لم يكن يقدم في الملعب بشكل جيد وكان يريد الخروج للاحتراف، وكان طلب إبراهيم حسن، لاعب الإسماعيلي، وعودة كوفي، والزمالك قام بعمل تدعيمات جيدة، سواء بضم صلاح عاشور وأحمد مجدي ومحمود علاء”.

 


الكلمات المتعلقة‎


مواضيع ممكن تعجبك