تستمع الآن

دراسة.. “فارق العمر” يحدد نسب الطلاق بين الرجل والمرأة

الثلاثاء - ٠١ أغسطس ٢٠١٧

هل فارق العمر بين الرجل والمرأة مهم للحفاظ على العلاقة بينهما؟، سؤال أجابت عنه دراسة حديثة أجراها باحثون من جامعة إيموري في أتلانتا الأمريكية حيث توصلت إلى وجود علاقة وثيقة بين اتساع الفارق العمري بينهما والخلافات.

وقال خالد عليش في برنامج “معاك في السكة” على “نجوم إف إم” اليوم الثلاثاء، إن الدراسة توصلت إلى أنه كلما اتسع الفارق العمري بين الزوجين، كلما زادت احتمالات الخلافات بينهما وصولا إلى إمكانية نهاية العلاقة بالطلاق.

شملت العينة 3 آلاف شخص، وتوصلت إلى أن فارقًا عمريًا من 5 سنوات يزيد احتمال الخلاف بين الأزواج بنسبة 18 % مقارنة بالأزواج الأكثر تقاربًا على المستوى السني، بينما الفارق العمري الذي يصل إلى 10 سنوات فيجعل الزوجين أكثر عرضة للخلاف بنسبة 39 % قياسًا بباقي الأزواج.

وأشارت الدراسة إلى أنه ترتفع احتمالات الخلاف إلى 95 % حين يكون الفارق العمري 20 عامًا، موضحين أن فارق العمر المثالي في علاقات الزواج هو سنة واحدة، فالأزواج الذين لا يفصلهم في السن سوى عام واحد، لم يتعد احتمال طلاقهم نسبة 3 %.

وعن الفارق في المستوى التعليمي، فإنه إذا وجد فارق كبير فإن نسبة احتمال الطلاق ترتفع إلى 43 %، وتقل بصورة كبيرة حين يكون الفارق في المسار العلمي عامين دراسيين فقط


الكلمات المتعلقة‎


مواضيع ممكن تعجبك