تستمع الآن

“تربو”.. تامر بشير يعد مستمع “كفيف” بتحقيق حلم حياته في قيادة سيارة

الإثنين - ٢١ أغسطس ٢٠١٧

وعد تامر بشير عبر برنامج “تربو”، يوم الأربعاء، على نجوم إف إم، مستمع كفيف يدعى “أحمد” بتحقيق حلم حياته في قيادة سيارة.

وأجرى “أحمد” اتصالا بالبرنامج ليشكو من عدم وجود أماكن مخصصة وممهدة في الشوارع المصرية لتعين المكفوفين على التحرك بسهولة في شوارع مصر، قائلا: “أنا أدرس في إعلام جامعة حلوان وساكن في الهرم وطلبت من التاكسي أن ينزلني قريبا من سلم الجامعة لكي أعبر الطريق بشكل سلس، ولكنه عاملني بشكل سيئ وأنزلني في مكان كاد أن يصدمني ميكروباص وأنا أعبر الطريق وأنا كفيف وهذا فخر لي، وسؤالي هو لماذا لا يكون فيه مكان مخصص للأشخاص من ذوي الاحتياجات الخاصة، وخصوصا فاقدي البصر أمثالي، والحركة بالنسبة لي سهلة وغير صعبة، ولكن سلوك سائقي التاكسيات هو ما أستغربه، وظاهر علي تماما إني كفيف”.

وأضاف: “ما أطلبه فقط من المسؤولين في بلدنا أن تكون الأرصفة أمام المحال والشوارع متساوية وممهدة ولا يوجد محال بارزة وخارجة عن أماكنها المحددة، وهذا يجعلني أضطر أن أطلب من شخص يساعدني لعبور الطريق، وهذا أمر لو تعلمون عظيم فلن يتحمل أحد أن يعيش عيشة المكفوفين ياليت المسؤولين يفكرون فينا قليلا، والناس من ذوي القدرات يفيدون بلدهم بشكل كبير”.

وشدد: “أنا سألت في ندوة أحد المسؤولين عن حلول للمكفوفين ورد عليّ بشكل مستفز، وقال لي (هو المبصر قادر يمشي لما الكفيف يعرف يمشي)، وجلست مكاني دون أكل طبعا، أتمنى كل واحد يضع نفسه مكان شخص من ذوي القدرات لكي يعرف ما يعانيه يوميا”.

وأردف: “أنا بعشق السيارات جدا، ولكن سأكون مثل الشيخ حسني”، ليرد فورا تامر بشير بوعده بأنه سيجعله يسوق السيارة التي يعشقها، قائلا: “عنده روح رائعة وربنا يقدرنا على تحقيق حلمه البسيط، وبالنسبة لي أتمنى جعله يضحك وتعلو وجهه الابتسامة فهذا أمر يشعرني بالفخر”.


الكلمات المتعلقة‎


مواضيع ممكن تعجبك