تستمع الآن

خالد الصفتي مؤلف مغامرات فلاش يكشف لـ”كلام خفيف”: سيتم تحويلها إلى مسلسل كارتون

الإثنين - ١٧ يوليو ٢٠١٧

قال الكاتب الكبير خالد الصفتي، مؤلف مغامرات فلاش، إن فكرة الرواية جاءت بهدف إنتاج كوميكس مصري لا يعتمد على ترجمة أو يكون انعكاسًا لأي مجتمع آخر.

وأضاف في برنامج “كلام خفيف” مع شريف مدكور على “نجوم إف إم”، يوم الإثنين: “اللي شجعني هو ناشر لا يتكرر وهو حمدي مصطفى، صاحب المؤسسة العربية الحديثة، لأنه آمن بالفكرة وفي عام 1990 نشرنا المغامرة في المعرض وعملت صدى كبير لم يتكرر مرة أخرى”.

وأشار الصفتي إلى أنه مستعد لمساعدة وزارة التربية والتعليم في الاستعانة بـ”الكوميكس” في المناهج الدراسية، مضيفًا: “أي شيء يعود بالنفع على الطفل أو الشاب هعمله دون تكليف من أي أحد”.

وتابع: “في أوروبا وسائل التكنولوجيا لم تؤثر على الكتاب والقراءة، ومازالت هناك كتب توزع ملايين النسخ”.

وشدد مؤلف روايات فلاش على أن عدم وجود منظومة تعليم هي السبب في تكوين شخص محدود الثقافة، قائلا: “مفيش في المناهج الحاجة اللي تخليك تبحث وتدور”.

وعن الشخصيات المقربة له، أكد: “هناك شخصية (علام) لأنه يمثل الإنسان محدود الثقافة وفي نفس الوقت هو مش معترف بكده، أما الشخصية الثانية هي المواطن المطحون”.

وأعلن الصفتي تحويل “فلاش” إلى مسلسل كارتون وليس “سيت كوم”، موضحة أن أحد المخرجين عرض عليه تحويل المغامرات إلى سيت كوم منذ عامين لكن المشروع توقف.

وكشف عن استعانة القوات المسلحة برسوماته، عند زيارة وزير الدفاع المشير أبو غزالة إلى الولايات المتحدة الأمريكية.

وأوضح: “كنت شغال في مجلة “النصر التي يصدرها الجيش حينما كنت أؤدي الخدمة العسكرية، وكنت مسؤولا عن صفحتين للأطفال وكنت باخد مكافأة تعادل 5 آلاف جنيه الآن، وفي ذلك الوقت وزير الدفاع رايح رحلة لأمريكا فحب يهدي المسؤولين هناك هدايا مصرية مميزة”.

وتابع: “تحدث مدير الشؤون المعنوية مع قائد الكتيبة الخاصة بي، الذي أبلغني برسم 50 بورتريه على ورق بردي بمقابل مادي، ومن التجربة دي عرفت إن ربنا بيدي الإنسان المجتهد واللي بيسعى”.

والصفتي مؤلف ورسام كوميكس مصري، أشهر أعماله سلاسل (مغامرات فلاش، سماش، سوبر سماش)، والتي تصدر من خلال مجموعة روايات مصرية للجيب لدار نشر المؤسسة العربية الحديثة للطبع والنشر والتوزيع، وسلسلة “فلاش” بشكل خاص حققت نجاحا كبيرا وكانت تجذب شريحة واسعة من القراء الذين تتفاوت أعمارهم، والفضل في هذا النجاح يعود بدرجة كبيرة لمؤلفها خالد الصفتي، والذي أبدع في ابتكار عشرات الشخصيات المختلفة ودمجها ضمن إطار شيق، حديث لا يخلو من المعلومة الثقافية المفيدة أو النقد اللاذع الساخر لبعض جوانب الحياة، وظلت لسنوات هذه السلسلة تتربع علي قمة الأكثر مبيعاً بين الإصدارات الشبابية.

كما له العديد من الأعمال والإسهامات المتميزة في عالم الصحافة المصرية والعربية، كعمله بمجلة “علاء الدين” للأطفال، التي تصدرها مؤسسة الأهرام، ومجلات عربية مثل: “سعد” التي تصدر عن الرأي العام الكويتية، و”العربى الصغير” الكويتية، و”باسم” السعودية، و”أطفال اليوم” الإماراتية.


الكلمات المتعلقة‎


مواضيع ممكن تعجبك