تستمع الآن

الأرق والزهايمر وهشاشة العظام.. مخاطر الشجار مع زوجتك قبل النوم

الأحد - ٠٢ يوليو ٢٠١٧

هل كنت تدرك أن الشجار مع شريك حياتك قبل الذهاب إلى النوم، يسبب لك أمراضًا قد تؤدي إلى وفاتك؟، هذا ما كشفت عنه دراسة جديدة أعدها باحثون من جامعة أوهايو الأمريكية.

ووفقًا للخبر الذي قرأه مروان قدري وزهرة رامي في برنامجهما “عيش صباحك” اليوم الأحد عبر “نجوم إف إم”، فإن الدراسة أشارت إلى أن ذهاب الرجل إلى فراشه غاضبًا يؤدي إلى زيادة مخاطر إصابته بأمراضٍ ربما تقود إلى وفاته.

وطلب الباحثون خلال الدراسة من الأزواج “أفراد التجربة” فتح نقاشات حول الخلافات القائمة بينهما، وأجروا فحوصًا على الدم قبل وبعد مناقشة هذه الخلافات، وتبين أن من نجحوا في تسوية المشكلات القائمة قبل النوم، لم يعانوا من زيادة في نسبة الالتهابات.

وقال الخبراء إنه يتعين على الأزواج محاولة حل المعارك قبل الذهاب إلى النوم، حيث تؤدي المعارك إلى الإصابة بأمراض القلب والسكري ومرض الزهايمر، كما نوهوا بأن الشركاء المعرضين لمعارك ليلية يزيد معدل حدوث التهاباتٍ داخلية لديهم بنسبة 10%، مقارنة بنظرائهم ممن لا يمرون بمثل هذه المواقف.

وأكدت الدراسة أن الأزواج كانوا أكثر عدائية لبعضهما البعض إذا كان كلاهما قد نالا أقل من 7 ساعات نوم، ومع ذلك، إذا كان هناك شريكا واحدا على الأقل كان يستريح كان هناك تأثير وقائي ساعد على تحييد الخلافات.

وقد أدعى تقرير صدر مؤخرا في يونيو الماضي، بأن الأشخاص الذين يحصلون على 7 ساعات و6 دقائق من النوم يهنئون بحياتهم، فيما قال: “الأزواج الذين ينامون أقل من 6 ساعات و48 دقيقة يعانون من التعاسة في العلاقات، والقلق المستمر”، حيث يؤدي ذلك إلى الإصابة بأمراض القلب والأوعية الدموية، والتهاب المفاصل، وهشاشة العظام، وداء السكري من النوع 2 والزهايمر.


الكلمات المتعلقة‎


مواضيع ممكن تعجبك