تستمع الآن

أزمة تواجه محمد رمضان.. وتحذير من التعاقد الفني معه

الأربعاء - ٠٥ يوليو ٢٠١٧

بوادر أزمة جديدة ظهرت في الأفق بين الفنان محمد رمضان وشركة “O3 مصر”، عقب إصدار الشركة بيانًا جديدًا أكدت فيه استمرار أحكام ومفاعيل العقدها المبرَم مع رمضان لمدة 3 سنوات قادمة.

وأشارت فريدة الخادم في برنامج “كلاكيت” اليوم الأربعاء على “نجوم إف إم” إلى أن الشركة ردت على تصريحات محمد رمضان الأخيرة التي أعلن فيها عدم وجود التزام من جانبه تجاه “O3 مصر”.

وأكدت الشركة أن رمضان خلال زياته لمقر الشركة في دبي أكتوبر 2016، وقّع على اتفاقية تجديد التعاون بينه وبين O3 للإنتاج والتوزيع التلفزيوني والسينمائي لـ 3 سنوات مقبلة.

وتابعت: “تضمّن الاتفاق القانوني، التزام محمد رمضان بتقديم مسلسل جديد خلال رمضان 2017، وهو ما قطعت الشركة شوطًا كبيرًا في التحضير له بما في ذلك تقاضي رمضان مُقدّم مالي قبل أن يتأجّل التصوير في اللحظات الأخيرة، نظرًا لالتزامه بأداء واجبه الوطني، الأمر الذي قدرته الشركة واحترمته، وإن نتجت عن تلك الخطوة المفاجئة أعباء وخسائر مادية ومعنوية غير متوقعة على عاتقها”.

ونوهت الشركة بأن العقد الموقع بين الطرفين، ينص على التزام رمضان بتقديم مسلسلين من إنتاج “O3” في 2019، و2020؛ كما ينص على عدم مشاركته في أي عمل درامي تلفزيوني خلال 2018.

واستطردت الشركة: “تأسف O3 لتصريحات الفنان الأخيرة التي أشار خلالها صراحة إلى تجاهل التزاماته التعاقدية، في الوقت الذي احترمت فيه الشركة التزاماتها القانونية تجاهه وفق الأصول، من خلال إنتاج مسلسل الأسطورة الذي حقق نجاحًا كبيرًا، وكذلك من خلال التزامها الدائم بمجمل بنود العقد الموقع بين الطرفين لمدة 3 سنوات، إضافة إلى تحلي الشركة بأخلاقيات العمل الإعلامي وحسن الدراية والتقدير، خصوصًا في بعض الحالات والظروف الطارئة التي انعكست سلبًا على مدى التزام رمضان ببنود العقد وتوقيته”.

وجددت “O3 مصر” دعوتها لشركات الإنتاج التي تسعى إلى التعاقد مع رمضان، إلى الاطلاع على بنود العقد الموقع بينه وبين الشركة، موضحة: “يجب احترام ما جاء في العقد أصولا”.

وحذرت من مغبة التعاقد مع رمضان مع احتفاظها بحقوقها كاملة ناحية اتخاذ الإجراءات القانونية الكفيلة بحفظ حقوقها القانونية والمادية والمعنوية، بما في ذلك فرض البنود والشروط التي وقع عليها محمد رمضان في حال خرق تعاقده، أو أبدى عدم التزامه بما جاء فيه.

وشددت “O3 مصر” على ثقتها في القضاء المصري والنقابات الفنية والمهنية، سعيًا إلى إيجاد حل لهذه المسألة، بما يضمن حقوق الأطراف المتعاقدة.


الكلمات المتعلقة‎


مواضيع ممكن تعجبك