تستمع الآن

نورين كريم لـ”بيع واشتري”: نفسي أقدم عمل عن حياة الراقصات

السبت - ٢٤ يونيو ٢٠١٧

قالت الفنانة نورين كريم، والتي ظهرت في مسلسل “طاقة نور” مع الفنان هاني سلامة، بدور حسيبة وهي حليقة الرأس، إنها تعتبر ما فعلته شجاعة وليس تضحية.

وأضافت نورين في حوارها مع مصطفى ياسين، عبر برنامج “بيع واشتري”، على نجوم إف إم، يوم السبت: “أنا أطلق على ما فعلته وحلاقة شعري على الزيرو شجاعة وليست تضحية كما يقول البعض، وأي شيء يطلب مني في دور لا أمانع أن أعمله طالما وافقت عليه، والشخصية شجعتني لفعل ذلك”.

وعن علاقتها بالبيع والشراء، أبرزت: “البيع والشراء بالنسبة لي علاقة مرضية لو زعلانة أنزل أشتري ملابس وهي رأس مال الممثل، وعندما لا يعجبني سعر حاجة أتركها وأرحل، وكل الستات يشترون حاجات ليس لها لازمة”.

وعن مبدأ تتمنى بيعه للناس، شددت: “نفسي أبيع مبدأ الصدق، لأن الكاذب ستجده شخص يعمل أي حاجة، ولكن الصادق يعمل كل حاجة صح وحلوة”.

وعن المثل القائل “اللي باعك بيعه”، أشارت: “لست موافقة عليه لأننا علينا أن نضع الأعذار لبعض ومن اشتريتهم وباعوني هم الخاسرين، وربنا أكيد بيختار لي الأفضل”.

وعن المثل القائل “اللي معاه قرش يساوي قرش”، أكدت: “فيه ناس كثيرة معهم أخلاق حميدة وأفضل بكثير من أصحاب الأموال فيه صفات لا تباع ولا تشترى، ونفسي أتخلص من العصبية”.

وعن يوم سعيد تتمنى عودته في حياتها، أوضحت: “سعيدة باليوم الذي وقعت فيه دوري في مسلسل طاقة نور، وأنا دائما بجتهد وأدعي ربنا وبالتأكيد ربنا يرزقني نصيبي”.

وأكملت: “فاتورة عمري التي دفعتها أني فخورة بمشواري وتعبت فيه وسأجتهد دائما وطول ما أنا عايشة سأظل أتعلم وأشتغل، وأغلى بند دفعت هو راحة البال الذي فقدته والممثل شقيان، وأنا أعرف أنصح غيري ولا أنصح نفسي، نفسي أن لا أنظر خلفي وأعلى وأكبر فوق الحاجات الصغيرة لكي أظل ناجحة”.

وشددت: “عندي أدوار نفسي كثيرة أشتريها، نفسي أعمل حاجة عن حياة بنت البلد الجدعة أو المجنونة أو أعمل عن حياة الراقصة اللي الإعلام بيشوهها فهن ستات بيوت ولهن حياتهن الخاصة المحترمة، ونفسي أظهر هذه الجوانب مثلما قدمت دور حسيبة، وهو عمل مثل أي شغلانة وإنسانة محترمة، وأغضب من كلمة (من البيت للكباريه ومن الكباريه للبيت)”.


الكلمات المتعلقة‎


مواضيع ممكن تعجبك