تستمع الآن

مشروب منعش ويعالج نزلات البرد.. فوائد لا تعد للكركديه في “لكل أكلة حكاية”

الأربعاء - ٠٧ يونيو ٢٠١٧

الكركديه أحد النباتات التي تمتاز بلونها الأحمر ومذاقها الطيب، ومن الممكن تناوله مشروب الكركديه باردا أو ساخنا، كما أن له العديد من الفوائد الصحية للجسم ويدخل في علاج الكثير من الأمراض.

وقال مراد مكرم عبر برنامج “لكل أكلة حكاية”، يوم الأربعاء، على نجوم إف إم: “الكركديه يسمى في العراق بالكيجراط، وهي شجيرة صغيرة يصل ارتفاعها لمترين سيقانها حمراء ويزرع النبات أيضا في سوريا وصعيد مصر ووسط وغرب السودان وبلدان عربية أخرى مثل الإمارات”.

وأضاف: “مشروب الكركاديه أحد المشروبات شائعة الانتشار في الوطن العربي ويتميز باحتوائه على العديد من المعادن والفيتامينات مثل حمض الاسقوربيط والدهون والبروتين والألياف والكالسيوم والفوسفور والحديد وفيتامين (ب)، لذلك يعد أحد المكملات الغذائية التي تحافظ على مناعة الجسم لذلك ينصح بشربه في رمضان لأنه له فوائد كثيرة”.

وتابع: “من أبرز الفوائد، يحافظ على توازن السوائل في الجسم ويساعد على ضبط درجة حراراة الجسم وبالتالي هو يستخدم في علاج الحمى، وينشط الدورة الدموية ويستخدم لعلاج في ارتفاع ضغط الدم ويساعد على تقوية ضربات الدم.. هو يضبط الدورة الدموية عامة”.

وأردف: “يساعد على تحسين عملية الهضم ويرطب المعدة ويمنع التقلصات والإصابة بالإمساك، فعال في علاج التهابات الحلق ونزلات البرد، ويسكن آلام النقرص ويخفف من أعرض التهاب المفاصل الروماتيزمية، يخفض نسبة الكوليسترول الضار في الدم، يستخد كعلاج موضوعي لعلاج تقرحات الجلد وهنا نتحدث عن الزهرة نفسها، يساعد على إعادة ترطيب البشرة ويعالج جفاف وتشققات البشرة”.

وشدد: “وأيضا هو مشروب مرطب ومنعش ومدر للبول وملين خفيف، ويستخدم أيضا في صناعة الحلوى، مفيد في علاج الحميات زيادة الخلايا الليمفاوية وكرات الدم البيضاء، ومصدر للأحماض العضوية وفيتامين سي، وتستخدم بذوره كعلف للحيوانات، ومستحضرات التجميل واستخراج الصبغات الطبيعية، ويساعد على إنقاص الوزن”.

 


الكلمات المتعلقة‎


مواضيع ممكن تعجبك