تستمع الآن

رانيا فريد شوقي لـ”تربو النجوم”: أنا جبانة جدًا في القيادة

الخميس - ٢٢ يونيو ٢٠١٧

قالت الفنانة رانيا فريد شوقي، إن لها ذكريات إيجابية مع سيارتها الأولى، موضحة أنها كانت سيارة رياضية انتظرتها 6 أشهر حتى استلمها.

وأضافت رانيا لبرنامج “تربو النجوم” مع تامر بشير على إذاعة “نجوم إف إم” اليوم الجمعة، “اتعلمت السواقة وأنا كبيرة، وأنا جبانة جدا علشان كده استنيت لحد لما بقيت متمكنة وتعلمت القيادة”.

وعن سبب اختيار اللون الأخضر لسيارتها الأولى، قالت: “كنت هشتري اللون الأحمر علشان أنا أهلاوية ووالدي أهلاوي جدًا، ولكنه فضل اختيار اللون الأخضر، لأنه أول مرة يظهر هذا اللون على السيارت”.

وأشارت إلى أنها تحبذ أن يجلس زوجها بجوارها عند القيادة، أما أولادها فيجلسون في الجزء الخلفي.

وأوضحت أنها ستوجه “النور العالي” إلى أي شخص يتحدى حدوده في الحوار، وتوجه الكلاكس القوي إلى أي شخص يتحدث بعدم فهم.

وتابعت: “أي إنسان يفتقد الآدمية هحطه في شنطة العربية، ولازم يعامل على أنه مش إنسان”.

وأعلنت رانيا فريد شوقي، رفضها لأي عمل يتعلق بقيادة السيارات، قائلة: “لو في دور لازم خطير زي ده لازم يكون في دوبلير”.


الكلمات المتعلقة‎


مواضيع ممكن تعجبك