تستمع الآن

رانيا فريد شوقي لـ”بيع واشتري”: لهذه الأسباب لم أستثمر موهبتي بشكل جيد

السبت - ٠٣ يونيو ٢٠١٧

شددت الفنانة رانيا فريد شوقي على أنها لم تستثمر موهبتها الفنية بشكل جيد لعدة أسباب، مشددا على أنها تريد بيع “الأخلاق والضمير” للناس في زماننا الحالي.

وقالت رانيا في حوارها مع مصطفى ياسين، عبر برنامج “بيع واشتري”، يوم السبت، على نجوم إف إم: “علاقتي بالبيع والشراء سيئة ولا يمكن أقدر أفاصل.. وأنا مهووسة بالشوبينج، أنا بحب التغيير ولا يمكنني شراء نوعين من نفس الأمر”.

وأضافت: “سأبيع الأخلاق والضمير للناس ومع الوقت ممكن يشتروا، وأنا صبورة إلى حد كبير، ونشتري راحة البال بالرضا والتفاؤل ورغم كل الظروف هي اسمها دنيا ونحن لسنا في الجنة، وإنك طول الوقت بتعافر وعندك مصاعب، ونحن بشر وطبعنا فيه الطمع”.

وعن رأيها في مثل “اللي معاه قرش يساوي قرش”، أشارت: “في زماننا اليوم هذا المثل خاطئ، لأن اللي معاه قرش أصبح مايسووش بصلة”.

“الهزار بقى عنيف”

وعن مثل “من باعك بيعه”، قالت: “حسب هذا الشخص باعك ليه، مش عايزين نبقى قاسيين ممكن تكون إنت كشخص عملت موقف سيئ جدا، حتى الهزار على السوشيال ميديا أصبح عنيفا وبعيدا عن الأخلاق، ولازم ندور على السبب، وأنا ليس لي في الرغي ولا النميمة”.

وبسؤالها هل استثمرت موهبتها بشكل جيد، شددت: “على مدار مشواري لم أعرف كيف أستثمر موهبتي يمكن لأني لست اجتماعية بشكل كبير ولأني لا أعرف أطرق الأبواب، دائما في انتظار العمل الذي يأتي ويعرض عليّ ولا أعرف أروج عن نفسي وصراحتي تضرني، وبتكلم في الفن القديم دائما كثيرا وهذا يضايق الكثيرين ويقولون إنها تعيش في زمن آخر، ولما أفكر في الأسباب كلها بقول كان ممكن في مكانة فنية أفضل مما أنا فيه”.

واختتمت: “من نعم ربنا عليّ إني عشت طفولة رائعة مع عائلة في منتهى الحنان والعطاء وأسسوا فينا مبادئ وتربية وطلعونا نفسيا أسوياء وهذا أمر مهم جدا في هذا الزمن، وربنا أنعم عليّ ببنتين في منتهى الروعة، وعشت كل مرحلة بحلوها ومرها، والفن لم يسرقني من حياتي الخاصة”.

 


الكلمات المتعلقة‎


مواضيع ممكن تعجبك