تستمع الآن

أحمد السعدني لـ”اللي مني مزعلني”: انتشار شائعة زواجي من ريهام حجاج “أمر طبيعي”

الخميس - ٠٨ يونيو ٢٠١٧

شدد الفنان أحمد السعدني، على أنه لم يغضب من انتشار شائعة زواجه من الفنانة ريهام حجاج، مؤكدا أنه حزين لغيابه عن الموسم الرمضاني الحالي وعدم مشاركته في أي أعمال رمضانية.

وقال السعدني في حواره مع هند رضا عبر برنامج “اللي مني مزعلني”، يوم السبت، على نجوم إف إم: “أي حد بيتصل بي بيزعل مني لأني شخص كاره للتليفونات جدا وإني أمسك التليفون أضعها على أذني أمر بيعصبني جدا، وبحب الواتس آب أسهل في التعامل”.

وأضاف: “أنا مقصر مع أساتذتي مثل المخرج الكبير محمد فاضل وهو صاحب فضل كبير عليّ، ولو مزعل حد وغلطان فيه أعتذر فورا، لكن لو زعلان من شخص لسبب قوي لازم أختفي تماما إلا لو هو قدر يمتص غضبي، لكن لو العكس لن أتركه أواجه وأخلص”.

واردف: “حزين بسبب غيابي طبعا عن رمضان الحالي، ولكن أنا السبب بسبب كسلي الرهيب ولما خلصت مسلسل (الكبريت الأحمر) كان المفترض عندنا جزء ثان وتأجل تصويره وكان المفروض أشوف حاجة أخرى ولكن لم يأت لي سيناريو جيد”.

غاضب من..

واستدر: “أولادي مزعلني جدا، مش بيسمعوا الكلام نهائيا وخصوصا لو خارجين العناد بيخليني أتعصب وبنكون أمام الناس”.

وبسؤاله هل يغضب ممن يقولون أنه دخل الفن بسبب والده، أكد: “بالطبع هذا لا يغضبني لأنها حقيقة لولا والدي لم أكن سأصل للوضع الحالي، وغالبا لم أكن سأفكر في الموضوع أو أخذ فرصة”.

ريهام حجاج

وعن شائعة زواجه من الفنانة ريهام حجاج، أكد: “هذه ليست أول مرة تخرج عليّ شائعة بهذا الشكل، وأي حد مشهور وأي اثنين بيعملوا أعمال سويا كثير فطبيعي تخرج عنهم هذا الأمور، وأنا تعاملت مع الأمر بكوميديا بنشر صورة على إنستجرام تؤكد الموضوع وناس كثيرة صدقوا وأنا لا أحب الأساليب التقليدية وأني أنشر نفي وحتى الهزار الناس أخذوه بجد، وأنا لا أحب أي شخص يتدخل في حياتي الشخصية، والآن كله بينقل من بعضه في الصحافة والمواقع، وأنا مصالحتي سهلة جدا وبكلمة كويسة أي حد يصالحني”.

وأتم: “أنا مقصر في حق نفسي في أمور كثيرة، وأنا شخصية مترددة جدا عشان أخذ قرار في أي حاجة وهو مرض ملازمني ومضطر أتأقلم معه، وأنا لا أخذ رأي شخص لأني أحب أتحمل قراراتي، وهو نصيب في النهاية”.

 


الكلمات المتعلقة‎


مواضيع ممكن تعجبك