تستمع الآن

6 دول عربية في قائمة الدول “الأكثر صحة” في العالم

الثلاثاء - ٠٢ مايو ٢٠١٧

تصدّرت إيطاليا قائمة البلدان الأكثر صحّة في العالم، من بين 163 بلدًا، فيما كانت المفاجأة بأنّ لبنان حلّ بالمرتبة 32 عالميًا والأولى عربيًا.

ووفقا للخبر الذي قرأه مروان قدري وزهرة رامي، عبر برنامج “عيش صباحك”، يوم الثلاثاء، على نجوم إف إم، فقد استند “مؤشر بلومبرج للصحة في العالم للعام 2017” في التصنيف إلى المؤشرات التالية: “متوسط العمر المتوقع، أسباب الوفاة، المخاطر الصحية وفي مقدّمتها ارتفاع ضغط الدم والتدخين، إضافةً إلى سوء التغذية ووفرة المياه النظيفة وغيرها”.

وفيما خصّ الدول العربية فقد حلّت قطر في المرتبة الثانية 36 عالميًا، وفي المركز الثالث جاءت البحرين 40 عالميًا، تليها الإمارات العربية المتحدة 43 عالميًا، وبعدها سلطنة عُمان 48 عالميًا، ولبنان 24 عالميًا.

ولفتت الوكالة إلى أن تصدّر لبنان قائمة البلدان الأكثر صحّة في العالم العربي يعود إلى وفرة الحبوب في المطبخ اللبناني، واستخدام زيت الزيتون، وعصير الليمون والثوم، إذ تعدّ هذه المكوّنات المعتمدة مهمّة جدًا للنظام الغذائي.

ولفتت الوكالة إلى أنّ نقيب أطباء لبنان البروفيسور أنطوان البستاني، قال إنّ في لبنان طبيب لكلّ 350 مواطنا، فيما توصي منظمة الصحة العالميّة بوجود طبيب لكلّ 1200 مواطن.

كما أشارت إلى أنّ في نقابة الأطباء في بيروت وحدها، بلغ عدد المسجلين بين عامي 2000 و2014، 4581 طبيبًا، أي بمعدل وسطي يتجاوز 300 طبيب سنويًا.

وبحسب الوكالة حلّ بعد إيطاليا كل من إيسلندا، سويسرا، سنغافورة، أستراليا، إسبانيا، اليابان، السويد ولوكسمبورج.

ويُعتبر وضع السكان في إيطاليا، بحسب ما ذكرته سي إن إن، أفضل بكثير من وضع السكان في الولايات المتحدة الأمريكية، وكندا، وبريطانيا، حيث يعاني سكان هذه البلدان من ارتفاع ضغط الدم، والكوليسترول، والمشاكل النفسية.

وتتمتع إيطاليا بوجود “فائض من الأطباء” بحسب توم كينيون، وهو الطبيب والمدير التنفيذي لمشروع “Hope” في منظمة الإغاثة العالمية.

ولفت مدير مركز التغذية الصحية العامة في جامعة واشنطن، آدم درونوسكي، إلى أهمية المنتجات الطازجة، والفاكهة، واللحوم الخالية من الدهون، والأسماك.

 


الكلمات المتعلقة‎


مواضيع ممكن تعجبك