تستمع الآن

“وجدتها”.. ماركوني اخترع الراديو لينقذ حياة المئات في حادث غرق تيتانيك

الإثنين - ٢٩ مايو ٢٠١٧

توصل العالم الإيطالي جوليلمو ماركوني إلى فكرة رائعة، كانت بداية الانطلاق لاختراع غير وجه التاريخ، بعد أن تمكن من استخدام الموجات الكهرومغناطيسية في إنتاج الإشارات الصوتية لمسافات بعيدة.

وتحدثت مريم أمين في الحلقة الثالثة من برنامج “وجدتها”، عن اختراع الراديو، والذي تخطت أهميته حيز الترفيه ليصبح وسيلة إنقاذ الملايين من الأرواح.

الراديو الذ كان سبب فى انقاذ تيتانيك من الغرق
الشكل الأولي للراديو

تبلورت فكرة “الراديو” في ذهن ماركوني بعد أن قرأ عن تجارب الفيزيائي الألماني هنيريش هرتس والتي أثبت من خلالها وجود موجات كهرومغناطيسية غير مرئية تتحرك في الهواء بسرعة الضوء. وفكر ماركوني أنه يمكن استخدام هذه الموجات في إرسال إشارات صوتية إلى مسافات بعيدة دون الحاجة إلى أسلاك، فبدأ في سن العشرين العمل على اختراعه واستطاع إكماله في سنة واحدة فقط.

ذهب ماركوني بالجهاز الذي اختراعه لإنجلترا عام 1895  ليعرضه ويحصل على براءة الاختراع قبل أن ينشأ شركة ماركوني لتصنيع الراديو.

وظل ماركوني يطور في اختراعه حتى أتى عام 1901، والذي تمكن خلاله من إرسال الموجات عبر المحيط الأطلنطي، كما قام بتطوير الموجات القصيرة واكتشاف طريقة استخدام توصيلات أرضية لزيادة مدى الإرسال.

تايتانيك" و الراديو و شفرة موريس
شكل متطور للراديو والذي عن طريقه بدأ ماركوني في نقل الأصوات

غرق تيتانيك

وفي عام 1909م حصل ماركوني على جائزة نوبل في الفيزياء عن اختراع الراديو. وظهر للعالم أجمع مدى أهمية اختراع الراديو، والسبب كان غرق السفينة “تايتانيك”.

وتمكن رجل الاتصالات من شركة ماركوني والموجود على “تايتانيك” وقتها من الاستعانة بالراديو لإرسال نداء الاستغاثة عن طريق شفرة موريس، لتهب سفينة “ار ام اس كارباثيا” لإنقاذ الناجين من السفينة عام 1912 واستطاعات إنقاذ 705 شخصا.

الإذاعة في مصر

بدأ البث الإذاعي في مصر يوم 31 مايو سنة 1934 بالاتفاق مع شركة ماركونى، وكانت أول جملة قيلت في الإذاعة من المذيع أحمد سال”هنا القاهرة”.

حلم لم يتحقق

وكان ماركوني يؤمن بقدرته على نقل الصوت أيضا عبر المسافات الهائلة، إلا أن هذا لم يتحقق إلا في عام 1915، ولم يعرف العالم الإذاعة على نطاق تجاري واسع إلا بحلول عام 1920، وخلال السنوات الأخيرة من حياته قام “ماركوني” بتطوير استخدام الموجات القصيرة حتى توفي في روما سنة 1937م.


الكلمات المتعلقة‎


مواضيع ممكن تعجبك