تستمع الآن

محمد رمضان لـ”اللي مني مزعلني”: طموحي تحول لوحش شرس “تاعبني ومش عارف أرضيه إزاي”

الأحد - ٢٨ مايو ٢٠١٧

يؤمن الفنان محمد رمضان ، أن النجاح الذي وصل له بسبب “الناس اللي زعلوه”، وجعلوه يوصل لمرحلة التوحش في الفن حتى وصل لقلوب الجماهير.

وقال رمضان في حواره مع هند رضا عبر برنامج “اللي مني منزعلني”، على نجوم إف إم، والذي يذاع يوميا الساعة 4:15: “اتضح إني كنت مزعل ناس كثير بشكل غير مقصود، ولو عايز أصالحهم المفروض أن لا أنجح، لكني سأنجح وهيفضلوا زعلانين، لو نجاحك مزعل ناس إنجح لأن العيب في الناس اللي بتزعل من الشخص الناجح”.

وأضاف: “كل أسباب النجاح توفرت لي من ربنا سبحانه وتعالى وأنا إنسان محظوظ وهذا مضايق ناس كثير جدا، والاجتهاد شيء مهم جدا ولكن الحظ موجود بصراحة، وربنا سبحانه وتعالى في كتابه العزيز يقول (ولا يلقاها إلا الذين صبروا) ثم (ولا يلقاها إلا ذو حظ عظيم)، فهذا معناه إن المحطة اللي قبل الحظ هي الصبر ولا ينفع أوصل للحظ دون أن أمر على الصبر اللي هو الاجتهاد أو قوة التحمل في الرحلة، وكثير جدا أذهب وأصالح الناس وهي صفة جميلة جدا وشجاعة، سامح من أجل أن يسامحك الأخرين”.

وتابع: “ناس كثير في البدايات زعلتني عملوا لي حالة اسمها تشرس الطموح، كان طموحي مثل القطة السيامي وقمة طموحي أن أمثل ولا أكون بطل أو أعمل أدوار كبيرة، وأكون في قمة سعادتي وأنا قدم 5 مشاهد فقط في اي عمل، لما قابلت مضايقات كثيرة جدا حصل لي تشرس طموحي الناس اللي زعلوني خلوني لا أكتفي بأي شيء، واليوم من فضل ربي أصبحت الأعلى أجرا في الوطن العربي، رغم أن في ممثلين يمثلون منذ 50 سنة وتخطيت كل هؤلاء، راض بما كتبه الله لي وطمعان أكثر في ربنا لأن ربنا بيحب الشخص اللي يطمع فيه ولا يحب الإنسان اللي يطمع في إنسان مثله، ولكن كيف حولتوا طموح شخص كان مسالم جدا لهذا الطموح الشرس، أنا طموحي تحول لوحش كبير جدا تاعبني شخصيا ومش عارف أرضيه إزاي”.

محمد رمضان

وشدد: “حتى دخولي الجيش وتقديمي لأوراق الجيش حاجة عملتها لإرضاء طموحي وأريد أن أكون ناجحا في كل حاجة حتى في علاقي ببلدي، واتخضوا إن رمضان داخل يقدم ورقه لا تم استدعائه ولا تخلفت دفعة ولا أي حاجة وهذا من طموحي.. واللي زعلوني أفادوني دون قصد، وفيه مقولة أنا مؤمن بها (أحيانا غباء أعداءك يفيدك أكثر من ذكائك)”.

وأردف: “لو بدأت أركز في من يكرهني من الفنانين سأتعطل كثيرا، والصحافة أصحاب فضل علي بعد ربنا وهي من أول عرف الناس بي، وأول مسلسل عملته في حياتي سقط اسمي سهوا، فكل الصحفيين دورا عليّ والمخرجين والوسط الفني عرف اسمي من خلال الصحافة”.

واستطرد: “النجاح ليس حكرا على أحد، مش معنى عملنا مسلسلي ابن حلال والأسطورة فهذا أكتفي، فكرة إن شخصية رفاعة الدسوقي أثرت في الناس وأنا بشيرها عشان أفهم الناس إني واصلني تأثيركم وكلنا اجتهدنا وكنا منظومة متكاملة ووصلنا للناس بشكل جيد”.

وأكد: “عمري ما زعلت أمي وأبي وهذا سر كبير من أسرار نجاحي، ونفسي أهتم بصحتي لأن أنا أناني في تركيزي في عملي وأتمنى ربنا يرزقني التوازن ومثل ما اهتم بعملي أهتم بحياتي ولو 5%، حبوا وعيشوا بتسامح، والشاعر الكبير مرسي جميل عزيزي في أغنية ألف ليلة وليلة بيقول (يا قمر ليلي يا ضل نهاري يا نور ليالي عند لك أجمل هدية، كلمة الحب اللي بها تملك الدنيا وما فيها واللي تفتح لك كنوز الدنيا)”.


الكلمات المتعلقة‎


مواضيع ممكن تعجبك