تستمع الآن

شاهد.. كرنفال صيني غريب.. “التلطيخ بالوحل لجلب الحظ والصحة”

الثلاثاء - ٠٢ مايو ٢٠١٧

احتفل شعب “البارووق”، إحدى الأقليات العرقية بالصين، في فاعليات كرنفال “مونيهي” كأحد الكرنفالات الصينية التقليدية.

وتعني كلمة “مونيهي” في الصينية أن تصبح أسود من خلال تلطيخ شيء على جسمك”.

ويقام هذا المهرجان في يومين سنويا في الأول من مايو لجلب الحظ لجميع المشاركين، بمدينة سيجانجلي بمقاطعة يوننان بجنوب غرب الصين.

ويقال إن لهذا الكرنفال قصة ترتبط بخلقهم، حيث يعتقدوا أن أجدادهم منذ آلاف السنين قد جاءوا من الكهوف وهو ما يسمي بـ”أسطورة سيجانجلي” في اللغة الصينية، أي أسطورة القدوم من الكهوف، ولهذا سمي اسم المدينة علي اسم تلك الأسطورة.

ويحتفل بهذا الكرنفال عن طريق القيام بتلطيخ بعضهم البعض بالوحل لتخويف النفوس الشريرة، تصديقاً منهم أنها طريقة لجلب الحظ والصحة.

فكلما اتسخت أجسادهم كلما كانوا أكثر حظاً وسعادة وعلى سبيل المثال: الأشخاص المسنين، التلطخ بالطين سوف يمنحهم فرصة ليعيشوا حياة طويلة.. وبالنسبة للنساء، سوف تجعلهم أكثر جمالا.. فالوحل هو علامة على الجمال لشعب “البارووق”.

ولم يعد هذا الاحتفال قاصرا على عرقية “البارووق” فحسب بل إن العرف التقليدي جذب كثيرا من السياح داخل وخارج البلاد، لتصبح تلك المدينة نقطة جذب سياحية للتعرف على تقاليدها وثقافاتها الغريبة.


الكلمات المتعلقة‎


مواضيع ممكن تعجبك