تستمع الآن

“رمضان الخير”يحقق أمنية أم مكافحة في أداء العمرة

الأحد - ٢٨ مايو ٢٠١٧

تبنى برنامج “رمضان الخير” والذي يقدمه الإعلامي عمرو الليثي عبر نجوم إف إم في حلقته الأولى، حالتين إنسانيتين لإثنين من أمهات مصر المكافحات، كما طرح مبادرة أشرف زكي نقيب الممثلين.

 ويذاع برنامج “رمضان الخير”، من الأحد للخميس، من الساعة الثانية عشر ظهرا وحتى الواحدة.

نعمة: أمي شقيت علينا كتير وتستاهل عمرة

وقالت نعمة إن والدتها عقب وفاة والدها، ظلت تشقى وتبذل المجهود الكبير من أجل تربيتهم بشكل صالح، وأوضحت نعمة أنهم كانوا سبع أشقاء، عقب وفاة والدهم توفى شقيقهم الكبير، لتبقى أمهم هي الأم والأب والشقيقة، وعقب تلك السنوات الصعبة من الكفاح من أجل تربية أولادها، تمنت نعمة تحقيق أمنية والدتها بأداء العمرة، وهو ما حققه لها البرنامج.

 أيات: ماما في حاجة لطرف صناعي

أيات أوضحت أن والدها توفى منذ 13 عاما، ووالدتها زينب تعاني من قطع ساقها من فوق الركبة، وظلت تعمل وتكافح حتى تجهزني للزواج، وهي الأن تريد مواصلة العمل من أجل تجهيز الشقيقة الصغرى للزواج، ولكنها تعاني من تأكل الطرف الصناعي الخاص بها في ظل ارتفاع سعره بشكل كبير في الوقت الحالي، ولهذا هي في حاجة لطرف صناعي جديد، وحينما علم عمرو الليثي بأنها تريد تجهيز ابنتها الصغرى، عرض عليها المشاركة في تجهيز ابنتها.

أشرف زكي: الحل دائما في الحب

وحرص نقيب الممثلين، أشرف زكي، على إجراء اتصال هاتفي بالبرنامج، مشيرا إلى أن مبادرته التي يسعى لتبينها هي “طاقة الحب لعمل الخير”، مشيرا إلى ضرورة وجود تسامح وحب وخير بين الجميع حتى نتمكن من مساعدة بعضنا البعض ومن أجل لم الشمل، موضحا أن المجتمع المصري في حاجة لنبذ العزف المنفرد والعودة للعزف الجماعي.


الكلمات المتعلقة‎


مواضيع ممكن تعجبك