تستمع الآن

دراسة: الزواج يقي الرجال من الموت عقب العمليات الجراحية

الأربعاء - ١٧ مايو ٢٠١٧

كشفت دراسة أمريكية حديثة، أن الزواج يزيد من فرص بقاء الرجال على قيد الحياة عقب العمليات الجراحية.

وأوضح الباحثون أن الرجال العزاب تزيد احتمالات وفاتهم في غضون عامين من إجراء عملية جراحية بمقدار الثلث.

كما تبلغ تلك النسبة لدى الرجال الذين قاموا بتطليق طلقوا زوجاتهم إلى 76%، بينما تقل النسبة بشكل كبير لدى الرجال المتزوجين أو الذين توفيت زوجاتهم.

وتعد تلك الدراسة الأولى من نوعها التي تثبت الآثار الإيجابية للزواج في حماية الرجل بعد العمليات الجراحية، حيث شملت الدراسة أكثر من 11 ألفا و500 رجل أجروا عمليات مختلفة باستثناء جراحات القلب، ليجد الباحثون أن فرص وفاة الرجال المطلقين بعد مدة قصيرة من هذه الجراحات بلغت 76%، بينما بلغت 53% للذين لم يتزوجوا قط.

وأشار الباحثون إلى أن الزواج لا يقوم بحماية النساء بعد العمليات الجراحية، كما أن الرجال الذين توفيت زوجاتهم يرتبطون بقوة بعائلاتهم، ما يفسر زيادة فرص بقائهم على قيد الحياة بعد العمليات الجراحية وهو نفس الأمر بالنسبة للمتزوجين، بينما على الجانب الأخر يفقد الرجال المطلقون في أغلب الأحيان أي اتصال وثيق مع العائلة.


الكلمات المتعلقة‎


مواضيع ممكن تعجبك