تستمع الآن

جلسة علنية بحضور سعد لمجرد والفتاة التي تتهمه باغتصابها

الإثنين - ٠١ مايو ٢٠١٧

قرر القضاء الفرنسي عقد أولي جلسات محاكمة الفنان المغربي سعد لمجرد، يوم 21 مايو المقبل، على أن تكون الجلسة علنية وتشهد حضور لمجرد والمجني عليها.

ووفقا لما نقلته فريدة الخادم عبر برنامج “كلاكيت”، مازالت احتمالية تعرض لمجرد لعقوبة الحبس قائمة، على الرغم من إخلاء سبيله.

وأشارت العديد من المصادر القضائية، أن فرض المراقبة الإلكترونية على المطرب المغربي، دليل على أن القضاء الفرنسي يتعامل مع التهم الموجهة له على أنها ثقيلة.

وانتشرت خلال الساعات الماضية، شائعات تفيد انسحاب المحامي الفرنسي إيريك موريتي، من القضية والدفاع عن موكله سعد لمجرد، إلا أنه نفى كل ما تردد مؤكدا أنه يعمل فقط من أجل إثبات براءة موكله.

يذكر أن محبي وجمهور سعد لمجرد، قاموا بتدشين حملة على مواقع التواصل الاجتماعي، يدعون خلالها لحذف كل الصور والفيديوهات المسربة من داخل قاعة المحكمة، والتي يظهر فيها لمجرد، حتى لا يتأثر موقفه في القضية بشكل سلبي، خاصة وأن جلسات المحاكمة كانت سرية.


الكلمات المتعلقة‎


مواضيع ممكن تعجبك