تستمع الآن

“أصل وفصل”.. معاوية بن أبي سفيان السبب في ظهور الكنافة

الثلاثاء - ٣٠ مايو ٢٠١٧

كعادة كل رمضان تزين الكنافة الموائد، ولكن معظم الناس لا يعرفون من أين جاءت هذه التسمية ومن الذى أطلق عليها هذه التسمية.

وقالت آية عبدالعاطي، عبر برنامج “أصل وفصل”، يوم الثلاثاء، على نجوم إف إم: “الروايات تشير إلى أن أول من قُدم له الكنافة هو معاوية بن أبي سفيان عندما كان والياً على الشام، كطعام للسحور لتمنع عنه الجوع الذي كان يشعر به، وقد قيل إنها صنعت خصيصاً لمعاوية بن أبي سفيان حيث اتخذت الكنافة مكانتها بين أنواع الحلوى التي ابتدعها الفاطميون، ومن لا يأكلها في الأيام العادية، لا بد أن يتناولها خلال رمضان”.

وأشارت: “الكنافة أنواع الأول يُسمى (شعر)، وذلك لخيوط الكنافة الرفيعة تماماً مثل الشعر وتُستخدم فيه الآلة ويُطلق عليها (كنافة ماكينة)،

والنوع الثاني (كنافة يدوي) وهي التي تعتمد على الطريقة التقليدية من خلال الوعاء ذي الثقوب، ويُطلق عليها (كنافة بلدي)، ورغم سيطرة التكنولوجيا على عمل الكنافة، إلا أن هناك عدداً من الصناع ما زال محتفظ بالطريقة القديمة لعمل الكنافة البلدي”.


الكلمات المتعلقة‎


مواضيع ممكن تعجبك