تستمع الآن

معاك في السكة.. الكشف عن حقيقة العثور على “بيضة” ديناصور في المعادي

الأحد - ٠٢ أبريل ٢٠١٧

زعم الفنان الكوميدي أحمد فتحي، عبر اتصال هاتفي مع خالد عليش، عبر برنامج “معاك في السكة”، يوم الأحد، على نجوم إف إم، العثور على حفريات عملاقة لديناصور في أح مواقع التصوير.

وقال عليش، مع بداية برنامجه، إن هناك بعثة اكتشفت وجود حفريات لديناصورات في المعادي، وأن سبب اكتشاف هذه الحفريات جاء في أثناء تصوير أحد المشاهد في عمل فني يقوم بتصويره الفنان أحمد فتحي.

وهو ما استدعى عليش لإجراء اتصال هاتفي بالفنان الكوميدي، والذي روى القصة، قائلا: “كنا بنصور مشهد به حفر في أحد الأماكن بالمعادي وشغالين وبنحفر، وفجأة لاقيت عظام كثيرة وبسأل الناس اللي بيعملوا الإكسسوار وقالوا لي ديه ليست الإكسسوارات بتاعتنا، وفجأة وجدنا حفريات وعظام عملاقة ووقفنا التصوير، وفجأة لقينا حاجة شبه البيضة وملمسها خشنة، والتصوير وقف طبا والناس فضلوا يضحكوا علي”.

وأضاف: “أوقفنا التصوير ولم يكتمل، وطالبتهم بتغيير مكان التصوير خوفا مما رأيته.. وسمعت منك الآن موضوع البعثة الآثرية التي ذهبت لاكتشاف الأمر، ولو حقيقة اكتشفوا ديناصورات أعتقد إنها مش هتقدر تعيش معانا هينقرضوا تاني، الأطفال لدينا سيعاملونها مثل الكلاب”.

كما أجرى، عليش اتصالا بخبير البعثة التي اكتشفت الحفرية ويدعى “ماثيو”، عبر بمترجمه “جيمي”، والذي قال: “جاءت لنا إخبارية بوجود حفرية ديناصور في المعادي، وجاء لكي يتأكد ووجدوا عظمة بالفعل ويعود تاريخها إلى ما قبل التاريخ، وتم إدراج المنطقة كلها تحت مسمى آثار ما قبل التاريخ وعمل المزيد من الحفر للبحث عن عظام أخرى”.

وأضاف: “هناك شكوك أخرى إنهم وجدوا أيضا بيضة ديناصور، وممكن تفقس بعد فترة، وأن التربة التي وجدت بها ساعدت على حفاظها على خواصها وحافظت على الجنين بداخلها والسائل أيضا ساعد في عدم تحللها، وهو كائن مثل أي كائن على الأرض بعيدا عن الأفلام والقصص التي تروى عنه، ولو حصل عملية الولادة نفكر في وضعه في مكان في مصر لأن البيئة مناسبة لتربيته، وسيكون اكتشافا عالميا تتحدث عنه كل وكالات الأنباء العالمية”.

وأردف: “هو ممكن يتزاوج مع أي فصيلة أخرى مثل سيد قشطة”.

وشدد عليش: “كل ما قيل هو شيء مش موجود في الوجود، هي مجرد اشتغالة، وأشكر الفنان أحمد فتحي، وهيكل وجيمي الذين أجروا المكالمة الخادعة بالبرتغالي، وما نستفيده أننا نحبي نفتي، خصوصا كم الرسائل التي استقبلتها وصدقوا الموضوع، ولكن أيضا هناك فئة فطنت للأمر وقالوا إنها كذبة أبريل”.


الكلمات المتعلقة‎


مواضيع ممكن تعجبك