تستمع الآن

مؤسس جمعية “Hope” لإنقاذ الحيوانات الضالة: على المصريين تربية الكلاب البلدي بدلا من المستوردة لهذه الأسباب

الإثنين - ٢٤ أبريل ٢٠١٧

استضاف شريف مدكور عبر برنامج “كلام خفيف”، يوم الإثنين، على نجوم إف إم،  أحمد الشوربجي مؤسس جمعية “Hope” لإنقاذ الحيوانات الضالة.

وقال الشوربجي: “الحيوانات أرواح ويجب علينا الاهتمام بها وعدم قتلها، والعمل في رعاية الحيوانات بمصر تطوعي بحت رغم ما يحتاجه الأمر من مجهود كبير وأموال طائلة”.

وأضاف: “أناشد المصريين تربية الكلاب البلدي بدلا من المستورد، لأنها نظيفة وقوية وذكية ووفية للغاية بشرط الاهتمام بها وبتغذيتها ونظافتها”.

وعن التعامل مع كلاب الشوارع، أشار: “يجب على هذا الشخص أن يعرف كيفية التعامل مع الكلاب أولا حتى يقترب منهم، وغذا اقتنى واحدا يذهب به لطبيب ويمنحه التطعيمات المناسبة لسنه والتعقيمات أيضا”.

وعن مشروعه، قال: “الملجأ عبارة عن مركز إعادة تأهيل، لجعل حيوانات الشارع المصابة مؤهلة لتعيش في بيت، بمعنى إن الكلب يتدرب إنه ميهاجمش الناس، وإنه يمشي بالليل في رقبته ويثق في الناس أكتر”.

وأوضح: “الكلاب الضالة المصابة في منطقتي الفخذ أو الرأس تحديداً، يستقبلها الملجأ، لإنقاذها من الموت نتيجة الإهمال الذي تتعرض له”.

وأردف: “كل صفحات الكلاب اللى على السوشيال ميديا متابعينها، وبنستضيف الكلاب ونعالجها، وبعد العلاج بتقدر تنافس الكلاب المستوردة اللي بيدفعوا فيها آلاف الجنيهات، وكمان بنوديها للتبني، قرابة الـ30 كلباً بلدياً تم تسفيرها للخارج بعد تلقي العلاج في الملجأ، إضافة إلى تسويق أخرى، بدول أمريكا وكندا وأوروبا، ورسالتنا إننا نعرف العالم كله إن الكلب البلدي بتاعنا أذكى كلب”.


الكلمات المتعلقة‎


مواضيع ممكن تعجبك