تستمع الآن

لندن تحارب جرائم الكراهية الإلكترونية بتأسيس وحدة شرطة جديدة

الثلاثاء - ٢٥ أبريل ٢٠١٧

أعلن عمدة لندن صادق خان، يوم الإثنين، عن تأسيس وحدة جديدة تابعة للشرطة البريطانية، مهمتها المتابعة والتحقيق في جرائم الكراهية الإلكترونية.

ووفقا لما ذكرته زهرة رامي، عبر برنامج “عيش صباحك”، يوم الثلاثاء، نقلا عن موقع “بي بي سي”، فقد جاء هذا الإعلان خلال قمة استضافتها العاصمة البريطانية.

ويتكون مركز مكافحة جرائم الكراهية على الإنترنت من 5 من ضباط الشرطة المتطوعين المدربين تدريبا خاصا، الذين سيحاولون التعرف على الإساءة عبر الإنترنت ومنعها والتحقيق فيها.

وقال خان إن الضباط “سيعملون مع خبراء المجتمع لتطوير فهم الشرطة للكراهية على الإنترنت، وستعمل الوحدة مع أكاديميين وباحثين بالإضافة إلى خبراء للتعقب والتحقيق وكيفية الوقاية من جرائم الكراهية والتي ستنطلق من مرحلتها الأولى في لندن”.

ويعد هذا المركز هو الأول من نوعه في المملكة المتحدة، وسوف يتكلف 1.7 مليون جنيه إسترليني على مدى عامين.

وسيتم النظر في أي جرائم تحض على الكراهية على الإنترنت والتي سيتم إبلاغ الشرطة عنها، بما في ذلك إساءة نشر على تويتر والفيسبوك.


الكلمات المتعلقة‎


مواضيع ممكن تعجبك