تستمع الآن

ضياء السيد لـ”في الاستاد”: “رقميًا” الأهلي بطلا للدوري.. والزمالك “جاب آخر الوحاشة”

الإثنين - ١٠ أبريل ٢٠١٧

شدد ضياء السيد، مدرب منتخب مصر السابق، على أن انتقاد مدربي المنتخبات أمر ليس بجديد وسيظل موجودا في كل مكان، مشددا على أن الأهلي حسم لقب الدوري بشكل كبير.

وقال السيد في حواره مع كريم خطاب، يوم الإثنين، على نجوم إف إم، عبر برنامج “في الاستاد”: “التقطيع في المديرين الفنيين للمنتخبات بيحصل دائما والجمهور له رأي والنقاد لهم رأي، وكل هذا يغلب عليه الانتماءات، في النهاية المدرب يختار الأصلح له ويرى كل الجوانب السلوكية والفنية، خصوصا الأجنبي ليس له أي مصلحة إنه يجامل لاعب، في النهاية الأمر سيظل هكذا”.

وبسؤاله عن متى يكون الجمهور لديه ثقافة المشجعين في أوروبا، أجاب: “عمرك ما ستجد حد في الخارج في الإعلام ساعة تجمع المنتخبات يتكلم في الاختيارات، تتحدث فقط عن موقف المنتخب، الآن الجيل اللي طالع مطلع على الوكالات الأجنبية والجرائد الأوروبية وكل التعليقات وما يحصل، لا أعتقد أن أحد نقل اعتراض شخص ما على قائمة منتخب أوروبي”.

مدرب المنتخبات

وعن الفارق بين مدربي المنتخبات والأندية، اشار: “مدرب النادي يحب يشتغل يوميا، وفيه مدربين لا يحبون المنتخبات بسبب هذا الأمر، ومدرب المنتخب عنده تجمعات قليلة وفترات الشغل قليلة وهذه تكون مشكلة في عملية بناء الفريق، فيه مدربين مثل بيب جواريولا وجوزيه مورينيو يريدون التحدي اليومي وليس على فترات”.

وأكد: “اللاعب لازم يتحمل مسؤولياته وأرى أن الجزء الأكبر يكون واقعا عليه، اللي بيجري اللاعب ويكون عنده روح عالية هو اللاعب، لازم المسؤوليات تتوزع بشكل جيد، وليس كل الأمور على عاتق المدرب فقط”.

حسام عاشور

وعن عدم اختيار حسام عاشور، لاعب وسط الأهلي، في تجمعات منتخب مصر رغم لعبه أساسيا مع ناديه، قال: “حسام عاشور، انضم من قبل للمنتخب ولكن هو حظه كده، وعيون المدربين تأتي للاعب آخر، وبشوف إن حسام وجوده مهم جدا وعندما يغيب عن الأهلي يتأثر خط الوسط كثيرا، وقلت لأسامة نبيه، مدرب المنتخب الحالي، إنك لن تشعر به إلا لما تأخذه معسكر أو اثنين وعاشور من هذه النوعية من اللاعبين”.

الأهلي

وعن توقعه لمن يتوج بطلا للدوري، قال: “الدوري للأهلي بنسبة كبيرة، هو لم يحسم بعد طبعا ولكن رقميا هو محسوم للأهلي، معنويا وشكلا الأهلي فارق 7 نقاط عن المقاصة، الزمالك بعيد لم يرتب بيته واليوم تلقى الهزيمة الرابعة على التوالي من إنبي بهدفين دون رد”.

وتطرق لهزيمة الزمالك، موضحًا: “غبار الفترة الماضية ما زال مؤثرا على اللاعبين وستظهر إيجابيات المدرب بعد فترة، والزمالك سينطلق وجاب آخر الوحاشة، لو مباراة السبت المقبل تأجلت بين الزمالك والمقاصة، فالكلام الكثير مطلوب والرجل بالتأكيد لم يرتب أوراقه ولم يضع خططه، وعليه إدخال اللاعبين في معسكر وشرح أهمية الزمالك، وسيأخذون أيام مقبلة في انتقادات كبيرة، ولا يصح يكو نفيه لوم أكثر من هذا وضغط أكثر لأنه سيأتي بنتيجة عكسية، هذا هو الترتيب الأمثل في وقت الكبوات، هدوء واحترافية في التعامل”.

واستطرد: “والمفروض على اللاعبين أخذ الفترة المقبلة بجدية، وتزيد أهميتها على لاعبي الأهلي والزمالك والأجانب يحبوا حتى المباراة التجريبية فيها جدية، والمفروض تكون سمة رئيسية ولا تكون استثنائية”.

وشدد: “في الحقيقة كل أبناء الزمالك قبلوا العمل في أوضاع أصعب من الحالية، باستثماء عبدالحليم علي وتعاقده مع إحدى القنوات الفضائية، وكل واحد بيحسبها بطريقته، وإحساسي إن الإدارة الحالية للزمالك ستصبر على المدرب البرتغالي الحالي إيناسيو أمامه بطولتين كبار”.


الكلمات المتعلقة‎


مواضيع ممكن تعجبك