تستمع الآن

شقيقة أسمن فتاة في العالم تتهم الدكتور الهندي بالنصب.. والطبيب يرد

الثلاثاء - ٢٥ أبريل ٢٠١٧

زعمت شيماء عبدالعاطي، شقيقة الفتاة المصرية، إيمان، المعروفة إعلامياً بـ”أسمن فتاة في العالم”، عن تعرضها وشقيقتها لما وصفته بـ”أكبر عملية نصب باسم الطب”، متهمةً الطبيب الهندي المعالج لشقيقتها باستغلال حالتها لتسليط أضواء الشهرة عليه.

وحملت “شيماء”، الدكتور الهندي مسؤولية تدهور حالة شقيقتها، بعد مرور نحو 3 أشهر على وصولها الهند لتلقي العلاج، كما وصفت.

وأشارت شيماء إلى أنها اكتشفت أن الطبيب الهندي تبنَّى حالة إيمان منذ البداية بهدف الشهرة و”الشو الإعلامي”، على حد قولها، موضحة أن شقيقتها لم تخسر من وزنها أكثر من 60 كيلوجراماً فقط خلال رحلة علاجها بالهند، وأن قول الطبيب أنها خسرت أكثر من نصف وزنها غير صحيح تماماً، مشيرة إلى أن إيمان لم يتم وزنها من الأساس، وأن كل الوزن الذي أعلنه الطبيب في البداية وهو ما يقرب من 500 كيلوجرام، هو وزن تقريبي فقط، فلا يوجد ميزان يناسب حالة إيمان.

وشدَّدت شقيقة إيمان، على أن إدارة المستشفى تعامل إيمان حالياً معاملة غير آدمية، وأعلنوا تخليهم عن الحالة وعدم تحمل مسؤوليتها، لافتة إلى أنها ترجَّته كثيراً لاستكمال علاج أختها إلا أنه رفض، قائلاً: “إيمان مستحيل ترجع تمشي تاني”.

وأشارت إلى تعرض شقيقتها لسكتة دماغية أكثر من 8 مرات، الأمر الذي يسبب خطورة شديدة على حالتها، موضحة أنها تواصلت مع دكتور مخ وأعصاب مصري في الهند، وطلبت منه يكشف على شقيقتها، وبالفعل حضر إلى المستشفى، وانتظر أكثر من 3 ساعات لمحاولة أن يرى إيمان، وفوجئت بإدارة المستشفى تطلب منها أن توقع على ورقة أنها لا تصرح للإعلام بهذه الزيارة، وأنه في حال مخالفة ذلك، ستقوم إدارة المستشفى بـ”طرد أختها”، على حد تعبيرها.

ونشرت شيماء عبدالعاطي فيديو عبر صفحتها الشخصية فيسبوك، توضح فيه حالة شقيقتها إيمان منذ وصولها الهند.

ومنذ 3 أشهر والملايين عبر العالم يتابعون قصة الفتاة المصرية الأسمن في العالم.

السلام عليكم<br>انا شيماء احمد عبد العاطى اخت ايمان احمد عبد العاطى البنت اللى بتتعالج فى الهند من السمنه المفرطه قررت …

Geplaatst door Shaimaa Selim op maandag 24 april 2017

ومن جانبه رد الطبيب الهندي Muffazal lakdawala الذي يتولى عملية علاج إيمان عبر حسابه بـ”توتير”، قائلا: “شيماء سليم لقد قتلت الإنسانية بضربة واحدة، ليعينك الله عندما تدركين ما فعلتيه. سأواصل العلاج والدعاء لإيمان”.


الكلمات المتعلقة‎


مواضيع ممكن تعجبك