تستمع الآن

عيش صباحك.. الملاكمة تقضي على الاكتئاب وتحافظ على رشاقتك

الثلاثاء - ٠٧ مارس ٢٠١٧

أكدت دراسة حديثة أن ممارسة رياضة الملاكمة من شأنها التخفيف من أعراض الاكتئاب والقلق المرضي ولها تأثير إيجابي على الصحة النفسية والجسدية.

ووفقا للخبر الذي قرأه مروان قدري وزهرة رامي، عبر برنامج “عيش صباحك”، يوم الثلاثاء، على نجوم إف إم، نقلا عن موقع “نت دكتور” البريطاني، فقالت دكتورة فيليسيتي جيبونز، وهي أستاذة مساعدة في علم النفس، إنها لم تكن رياضية على الإطلاق في ما سبق، لدرجة أنها لم تكن تستطيع التنفس إذا قامت بالجري إلى آخر الشارع فقط.

اقرأ أيضا – عيش صباحك.. النساء أكثر تأثرا بفقدان الشريك من الرجال

فوائد الملاكمة

وأضافت أن إحدى صديقاتها شجعتها على ممارسة الملاكمة، التي تقول إنها كان لها تأثير إيجابي جداً على حياتها وزادت من ثقتها بنفسها وقللت من توترها.

بعد ذلك، قررت جيبونز أن تساعد الأشخاص الآخرين الذين يمرون بصعوبات متعلقة بصحتهم العقلية، في ممارسة الملاكمة أيضاً، وأوضحت أن الملاكمة تساعد هؤلاء الأشخاص بطرق عديدة، أولا تزيد من إفراز الإندروفين، الذي يعتبر معززاً طبيعياً للمزاج. كما تساعد جلسات الملاكمة على تخفيف أعراض القلق والاكتئاب بتشتيت تركيز الجسم والعقل عن الأفكار السلبية والمخاوف.

كما أشارت إلى أن الملاكمة تعتبر مصدراً جيداً للهو، حيث ينخرط الأفراد في نشاط مرح ويتعرفون على أصدقاء جدد في جو اجتماعي داعم.. علاوة على أن الملاكمة تقوي الشعور بالإنجاز والثقة بالذات، وتقلل من الغضب والضيق، وتشجع على تبني أسلوب حياة أكثر صحة ما يعود بالنفع على الصحة الجسدية والعقلية وعلى النوم وتناول الطعام.

وبدأت جيبونز في تعليم الناس الملاكمة في إحدى الصالات الرياضية في محاولة لتشجيعهم على الاستفادة القصوى منها.. وقالت إنها تحرص على أن توفير مساحة آمنة وجو من الثقة والانفتاح أثناء الجلسات، ويشجعون المشاركين على التحدث عن حدودهم والمساحات الخاصة أو الاستراحات التي يحتاجونها أو أي شيء يجعلهم غير سعداء.

وتابعت أنهم يضيفون عناصر أخرى مثل تمارين التنفس والاسترخاء، موضحة أنهم لا يقدمون أي علاجات وكل ما يقومون به هو توفير مساحة للناس لمشاركة مشاعرهم وممارسة طرق للتعايش مع الاكتئاب والقلق والاستفادة من دعم المجموعة.

اقرأ أيضا – عيش صباحك.. رحلات وإقامة مجانية لنيوزلندا بشرط أن تكون مهندسا في هذا المجال

مناسبة لمختلف الأعمار

ويحضر صفوف الملاكمة رجال وسيدات من مختلف الأعمار، حسب جيبونز، التي أضافت أن الاكتئاب والقلق هما أكثر مشكلتين صحيتين يشكو منهما الحضور، وأن الصفوف مصممة لمحاولة مساعدتهم في ذلك.

وتم الترويج لصفوف الملاكمة في ملتقى لندن للاكتئاب والمشكلات المتعلقة به.. وتلاقي الفكرة رواجاً كبيراً، حيث يقول المشاركون في هذه الصفوف، إن الطاقة الهائلة المبذولة في التمارين تساعد فعلياً في التخلص من التوتر والحفاظ على الرشاقة في الوقت ذاته.


الكلمات المتعلقة‎


مواضيع ممكن تعجبك