تستمع الآن

سر اختيار مصر لحملة القضاء على فيروس سي التي يروج لها ميسي

الأحد - ١٢ فبراير ٢٠١٧

يصل النجم الأرجنتيني ليونيل ميسي لاعب نادي برشلونة الإسباني إلى مصر يوم الأربعاء المقبل، ضمن زيارته للمشاركة في الترويج للسياحة العلاجية بمصر ودعم البرنامج العلاجي لعالم خال من فيروس الالتهاب الكبدي.

ووفقا لما نقله مروان قدري وزهرة رامي عبر “عيش صباحك”، سيتم وضع لافتات إعلانية في شوارع القاهرة للترحيب باللاعب وتوضيح تفاصيل برنامج زيارته لمصر.

وأشار المسؤولون إلى أن اللاعب الأرجنتيني سيعلن عن مفاجأة كبيرة للمصريين خلال زيارته التي تم وصفها بالتاريخية، كما تم إعداد برنامج خاص للنجم الأرجنتيني حيث سيزور منطقة الأهرامات رفقة عائلته، كما سيحضر مؤتمرا صحفيا سيتواجد به أمراء عرب ورجال أعمال كبار.

وكانت منظمة الصحة العالمية قد وجهت رسالة شكر للجهات المعنية التي ساعدت في القضاء على فيروس الالتهاب الكبدي الوبائي في مصر، عبر خطاب رسمي، خلال الاحتفال بيوم الكبد المصري، وذلك في أعقاب علاج 800 ألف مصري من الفيروس.

يذكر أن مصر قبل خمس سنوات كانت صاحبة المعدل الأعلى لانتشار فيروس سي في العالم كله، حيث كان متوسط التقديرات العالمية يشير إلى أن شخصا من بين 50 مصاب بالفيروس حول العالم، بينما في مصر كان شخصا من بين سبعة، وشخصا من بين كل عشرة مصابين إصابته مزمنة.

واختلف الوضع في ظل الاستراتيجية التي تبنتها الدولة المصرية منذ عام 2014، عقب ظهور علاج السوفالدي، وبعد أن باتت شركة فاركو للأدوية هي الشركة المصرية المنتجة للدواء المماثل للسوفالدي، والذي يقل سعره عن الدواء الأصلي الذي تنتجه شركة جلياد، إذ يتكلف علاج المواطن الأمريكي 84 ألف دولار، بينما يتكلف علاج المواطن المصري 300 دولار فقط.

اقرأ أيضا – مصور يوثق أكبر لم شمل لأسرة في العالم

اقرأ أيضا – هوندا تبتكر دراجة نارية لا تسقط وتتبع صاحبها


الكلمات المتعلقة‎


مواضيع ممكن تعجبك