تستمع الآن

استخدام الرأس في كرة القدم يعرض اللاعب للارتجاج الدماغي

الثلاثاء - ٠٧ فبراير ٢٠١٧

نبهت دراسة جديدة إلى خطورة تعمد ضرب كرة القدم بالرأس لأنه قد يؤدي إلى أعراض ارتجاج في المخ لدى اللاعبين.

ووفقا للخبر الذي قرأه مروان قدري وزهرة رامي، عبر برنامج “عيش صباحك”، يوم الثلاثاء، على نجوم إف إم، نقلا عن موقع “فوكس نيوز”، فقد أوضحت الدراسة أن لاعبي الكرة الهواة يعرّضون أنفسهم لتلك المخاطر حين يكثرون من استخدام الرأس لضرب الكرة.

اقرأ أيضا – عيش صباحك.. شركة بريطانية تعطي مكافآت لمن يبلغ عن السائقين المخالفين

وقال مايكل ليبتون، وهو طبيب أعصاب في كلية ألبرت أينشتين للطب في مدينة نيويورك: “هناك ما يكفي من المؤشرات كي نرجح وجود خطر في ضرب الكرة بالرأس”.

وأضاف: “تلك أعراض فورية بشكل حقيقي، هذه الوثيقة لا تعالج عواقب ضرب الكرة بالرأس على المدى الطويل”.

وتوصلت أبحاث أجريت في الآونة الأخيرة، إلى أن الأعراض التي تشبه الارتجاج بين لاعبي كرة القدم الصغار تنجم عن التصادم غير المقصود وليس ضرب الكرة بالرأس.

وشملت الدراسة 222 شخصاً بالغاً يمارسون كرة القدم كهواة، ويشكل الرجال 79 في المئة منهم.

وأشار المشاركون في الدراسة في استمارة عبر الإنترنت إلى عدد المرات التي ضربوا فيها الكرة برؤوسهم خلال المباريات أو التمارين في الأسبوعين الماضيين، وأعراض الارتجاج والاصطدام العرضي برأس لاعب آخر.

اقرأ أيضا – عيش صباحك.. النوم يساعد على نسيان الذكريات غير المرغوب فيها

وكان أقصى مستوى خلال أسبوعين، 125 مرة كمعدل وسطي، فيما بلغ أدنى معدل أربع مرات.

وأوضح الباحثون أن عدداً كبيراً من الذين غالباً ما يضربون الكرة برأسهم، أشاروا إلى أعراض كلاسيكية للارتجاج الدماغي، مثل: الصداع والدوار والتشوش الذهني، مع أنه لم تشخص إصابتهم برضوض.

وخلصت الدراسة إلى أن اللاعبين الذين يميلون كثيراً إلى استخدام رؤوسهم، يواجهون احتمال الإصابة بأعراض الارتجاج الدماغي أكثر بثلاث مرات من غيرهم.

وفي عام 2002، توفي لاعب منتخب إنجلترا السابق، جيفري أستيل، الذي اشتهر بتاريخ مدوٍ مع ضربات الرأس، في سن 59 عاماً.

وكان سبب الوفاة متعلقاً بانتكاسة في الدماغ، لها ارتباط بالضربات المتكررة على الرأس.

وقد كان وزن الكرة أثقل في أيام جيفري، بينما يعتقد أن الكرة وهي أخف وزناً يمكن أن تكون خطرة.

ووصف لاعبون سابقون تلك الأيام، بأنهم كانوا وهم يضربون الكرة الجلدية القديمة بالرأس كمن يضرب جمجمته على الإسمنت.


الكلمات المتعلقة‎


مواضيع ممكن تعجبك