تستمع الآن

إنجي أبو زيد لـ”عيش صباحك”: دراستي لعلم النفس تساعدني في التمثيل

الخميس - ٠٩ فبراير ٢٠١٧

تستعين الفنانة الشابة إنجي أبو زيد بعلم النفس لإتقان الأدوار التي تؤديها بجانب مساعدتها على أداء أكثر من دور في وقت واحد، وفقا لما أكدته خلال حلولها ضيفة على مروان قدري وزهرة رامي في “عيش صباحك” عبر نجوم إف إم.

وقالت: “أنا في الأساس خريجة علم نفس وقمت بتحضير الماجستير في العلاج بالدراما، وهو مجال يتم فيه الاستعانة بالمسرح والسينما للعلاج نفسيا، ولهذا كنت مضطرة للتدريب على التمثيل، وبالفعل قمت بالانتظام في دورات تمثيل بالولايات المتحدة الأمريكية، وبفضل الخلفية النفسية التي أمتلكها أصبحت أهتم بالبعد النفسي للشخصية ما يمنحها عمقا أكبر”.

إنجي أبو زيد هي ممثلة مصرية، لفتت الانتباه لها بسبب أدوارها في مسلسلات تحت السيطرة ولعبة إبليس، ويطلق عليها لقب “كاتي بيري العرب” بسبب الشبه الكبير بالمغنية الأمريكية الشهيرة.

دور رحمة في مسلسل “الصياد” كان بمثابة انطلاقة لإنجي أبو زيد في ظل الإعجاب الشديد من المشاهدين بجمال عيناها

وتابعت “نادرا ما أشعر بالعصبية خلال التصوير، إلا لو كان هناك مدخنين كثيرين في موقع التصوير، دخان السجائر يثير جنوني”.

وأضافت “دراستي لعلم النفس ساعدتني في العمل في أكثر من مسلسل، حيث أنني أصبحت قادرة على الخروج من شخصية لشخصية بسهولة أكبر، وفي مسلسل (تحت السيطرة) عملت مع مخرج هادئ ولا يعتمد على مدرسة الضغط النفسي في العمل”.

وأكملت “مثل أي أنسان تتأثر حياتي بالعديد من المواقف، ولكن التمثيل بالنسبة لي علاج، بمجرد الوصول لموقع التصوير والبدء في التحضير للدور تصبح حالتي المزاجية أفضل وأنسى أي شيء يحزنني أو يغضبني”.

الفرق بين المخرج الأجنبي والمصري

وعن العمل مع المخرجين المصريين والأجانب “يؤكد الكثيرون أن المخرجين الأجانب لهم قالب جامد ولا يسمحون بالخروج عن الورق، ولكن ليس جميعهم بهذا الشكل، على سبيل المثال هناك مخرجين يقومون بتغيير وضعية الكاميرا لتتماشى مع حركة قام بها الممثل خلال اندماجه وشعوره بالدور على الرغم من عدم احتواء النص عليها”.

وأعلنت إنجي أبو زيد أنها تتمنى العمل مع المخرجة كاملة أبو ذكري، وأن تعمل مجددا مع المخرجين تامر محسن وأحمد مدحت.

وكشفت إنجي عن حرصها على خوض تجارب معايشة خاصة بالأدوار التي تؤديها قبل بدء العمل عليها، مؤكدة “حرصت على خوض فترة معايشة داخل مصحات لعلاج الإدمان حتى أكون أكثر إلماما بالدور”.

وفيما يخص السينما العالمية، وتحديدا فيلم “لا لا لاند”، أعربت إنجي أبو زيد عن شعورها بالملل وهي تشاهده بسبب رتم الفيلم البطيء والذي أصبح سريعا للغاية في أخر 15 دقيقة، ما جعلها تشعر بأن الفيلم هو فقط أخر ربع ساعة!

وأتمت إنجي أبو زيد “انتظروني رمضان المقبل في مسلسل (لمعي القط) مع محمد إمام ومن إخراج عمرو عرفة، وأتمنى أن أفاجئكم في الأدوار الكوميدية”.


الكلمات المتعلقة‎


مواضيع ممكن تعجبك