تستمع الآن

معاك في السكة..العلماء يكتشفون عضوا جديدا موجودا في جسم كل واحد منا

الأربعاء - ٠٤ يناير ٢٠١٧

اكتشف فريق من العلماء عضوًا جديدًا متخفيًا في الجهاز الهضمي لجسم الإنسان، يسمى “مساريق”، وهو عبارة عن أغشية تغلف الأمعاء، من شأنه أن يفتح آفاقاً جديدة لعلاج أمراض هذه المنطقة.

ووفقا للخبر الذي قرأه خالد عليش، عبر برنامجه “معاك في السكة”، يوم الأربعاء، على نجوم إف إم، نقلا عن موقع صحيفة “ميرور”، فإن العضو المُكتشف اسمه “مساريق”، وهو مبطن بعدد كبير من “الصفاق” التي يعلقها المعدة والأمعاء الدقيقة والبنكرياس والطحال، وغيرها من الأجهزة إلى الجدار الخلفي للبطن.

بشرى لعاطلي فنلندا..الحكومة ستمنحكم 11 ألف جنيه شهريا

تعرف على سر أكثر 10 شعوب سعادة في العالم

وكان يعتقد في الماضي أنها أجزاء منفصلة التكوين، لكن الباحثين وجدوا أنها عبارة عن عضو متصل، مما حذا بالعلماء على تصنيفها في مراجعة نشرتها مجلة “ذي لانسيت” الطبية المرموقة المتخصصة في الجهاز الهضمي والكبد.

وقال كالفين كوفاي، الباحث في مستشفى جامعة لايمريك في أيرلندا، الذي نسب له الاكتشاف الجديد: “في الورقة البحثية التي تم مراجعتها وتقييمها علميا، نتحدث عن عضو في الجسم لم يكن معروفا حتى اليوم، وبحسب الورقة البحثية، فإن المساريق مكونة من غشاء يربط بين الأمعاء في البطن”.

ويحاول علماء الطب الآن البحث عن وظيفة المسراق ومدى تأثيره على أمراض البطن، ما يمكن أن يؤدي إلى اكتشاف علاجات جديدة.

ويتم حاليا تدريس طلاب الطب “المسراق” على أنه عضو مستقل، كما أن كتاب الطب الشهير “جريز أناتومي” أعاد تعريفه وفقاً للاكتشاف الجديد.

وأشارت الدراسة إلى أن “المسراق” كان يعرف سابقاً على أنه طية مزدوجة من الغشاء تربط الأمعاء بجدار البطن، وتم وصفه من قبل العالم الإيطالي ليوناردو دا فينشي في عام 1508، إلا أنه تم تجاهل أهميته على مدى قرون من الزمن.

 


الكلمات المتعلقة‎


مواضيع ممكن تعجبك