تستمع الآن

مبادرة السيسي والأزهر لتنظيم الطلاق تنال تأييد منظمات حقوق المرأة

الأحد - ٢٩ يناير ٢٠١٧

لقى الاقتراح الذي طرحه الرئيس عبد الفتاح السيسي بإصدار قانون ينظم حالات الطلاق الشفوي استحسان وقبول العديد من الجهات الحكومية وغير الحكومية، وتحديدا منظمات حقوق المرأة.

وكان السيسي قد أشار إلى ضرورة مواجهة مشكلة ارتفاع معدلات الطلاق في مصر بعد أن أخطره ارئيس الجهاز المركزي للتعبئة والإحصاء، أخطره بأن عدد حالات الزواج تصل إلى 900 ألف سنويا، ويكون مصير 40 % منها بالانفصال عقب خمس سنوات.

 اقرأ أيضا – أستاذ علم النفس تتحدث لـ”عيش صباحك” عن أسباب الطلاق وكيفية تفاديها

وطرح السيسي سؤالا على فضيلة الأمام الأكبر الدكتور أحمد الطيب شيخ الأزهر، بشأن الحاجة لقانون ينظم الطلاق ويجعله لا يعتمد فقط على الطلاق الشفوي وأن يكون أمام المأذون، من أجل منح الزوجين فرصة لمراجعة النفس بهدف.

كما كلف الإمام الأكبر شيخ الأزهر، اللجنة الفقهية، بمجمع البحوث الإسلامية لدراسة ووضع تشريعات فقهية، وقانونية، تضبط عملية الطلاق بين الزوجين، بجانب عقد دورات توعوية للشريكين قبل الزواج.

وطرحت زهرة رامي عبر برنامج “عيش صباحك” تلك المبادرة للنقاش، لتأتي ردود الأفعال من جانب المستمعين مؤيدة لتلك المبادرة.

وشارك عدة مستمعين بآرائهم كان منهم نانيس التي قالت عن مبادرة الأزهر: “رائعة بدون شك، الكثير من الشباب في مصر يحتاج لهذا الأمر، حتى يدركون أن الزواج ليس مجرد لعبة أو حالة اجتماعية، وأنه مسؤولية كبيرة يجب أن يكونوا قادرين على حملها”.

شاهد أيضا – برانجلينا ليست الأولى.. أشهر حالات الطلاق التي سببتها الخيانة في “هوليود”


الكلمات المتعلقة‎


مواضيع ممكن تعجبك