تستمع الآن

راديو ستار.. المتسابقة رقم 4 هاجر الإبياري: انتقادات قوية بسبب مكالمة عاصفة

الأحد - ١٥ يناير ٢٠١٧

قالت هاجر الإبياري، المتسابقة رقم 4، في مسابقة “راديو ستار”، لاختيار أفضل موهبة إذاعية في 2017، إن أكبر مشكلة تواجهها في مصر هي “العنصرية”، والتي تتمنى أن تختفي من مصر نهائيا.

وقال أسامة منير، مقدم البرنامج: “معنا اليوم المتسابقة رقم 4، هاجر الإبياري، بكالوريوس إعلام، والحلقات الماضية المنافسة بدأت توضح وتظهر لها ملامح”.

راديو ستار..متصل للمتسابق 3 عمرو جمال: أنت بتمثل أنك مذيع راديو

وقالت هاجر: “أكثر مشكلة تواجهني في البلد، العنصرية، الناس كلها بتمارسها على بعض بكل الأمثال، أي كان الدين أو اللون أو الجنس”، مشددة على أنها لو مسؤولة ستواجه هذا الأمر عبر الفن والإعلام الذي يحاول تغيير فكر الناس، لأن الناس يعتبرونهم مثل أعلى لهم فيتبعون خطاهم”.

فكرة البرنامج

وعن فكرة برنامجها، أشارت “هاجر”: “البرامج اسمه (بنت بـ99 راجل)، أنا قناعتي البنت تكون قوية جدا وتعرف تتعامل في كل حاجة في حياتها لوحدها وتقف على رجلها، ولكن أيضا يكون بجوارها رجل يقدر يكمل حياتها ويكون هو رقم 100 في حياتها، البرنامج يستهدف المشكلات اللي بين الطرفين، وهناك برامج للرجال وأخرى للسيدات لا نصل بها لحلول، ولكننا نريد أن نرصد المشكلات بين الطرفين ونحل النزاعات”، وبالفعل قامت بعمل برومو لبرنامجها.

واستقبلت “هاجر” مكالمة أولى من متصلة تعيش في بريطانيا: “لازم يكون فيه عدالة اجتماعية مش مساواة فقط، البلد لازم تتغير قبل ما تغيروا الناس”.

التقييم

وقالت الأستاذة سلمى الشماع، في تقييمها: “إنت استقبلت المكالمة بترقب وتخوف، وأنت شخصيا لما قدمت اسم البرنامج غلطت فيه أكثر من مرة، وهذا معناه إنك مش مستوعبة فكرتك أصلا، والمفروض القضية التي طرحتيها تم نقاشها أكثر من مرة ما الجديد”، وهو ما ردت عليه المتسابقة: “سيكون هناك ضيوف معي في البرنامج وسنحاول الوصول لفكرة جديدة من أفكارهما ولا نأتي على طرف على حساب الآخر”.

فيما شدد رامي محسن: “فكرة البرومو متوقع وعادي جدا، وأنت بتتكلم بشكل جيد وواثقة من نفسك، ولكنك اتلخبطي في اسم البرنامج، مرة قلتها بنت بـ99 راجل، ومرة ست، وسيكون عندك مشكلة كبيرة جدا مع قطاع كبير مع الستات اللي شايفين إن الرجل لازم يكملهم، واستقبلتي التليفون بشكل جيد ولكنك لم تخرجي منها بمعلومات أكثر”.

واستقبلت “الإبياري مكالمة أخرى كانت عاصفة ودخلت في نقاش قوي، حيث قالت المتصلة “سارة”: “صوتك جميل وطريقة في تقديم البرنامج جميلة، وفكرة البرنامج حلوة ومش كل الناس بتتكلم عن السيدات وحقوقها، وفكرة الصراع بين الرجل والست طرحت في أعمال تليفزيونية كثيرة، ولكن أنا أطالبك بمناقشة قضية الفتاة التي أنجبت طفلا ورفض والدها الاعتراف بالزواج أو المولود، وتم تداولها قصتها على مواقع التواصل الاجتماعي الأيام الماضية، وهو ما رفضته المتسابقة بداعي أن القصة لها ملابسات كثيرة ولا يمكن طرحها للنقاش، كما قاطعتها “هاجر” أكثر من مرة.

وقيمت سلمى الشماع المكالمة الأخيرة، قائلة: “المكالمة كان بها مشكلة كبيرة، شعرت إن فيه خناقة شخصية بينك وبين المتصلة الانفعال والرد، وبعيدا عن المناقشة فيه قواعد لاستقبال مكالمة إنك تسمع بشكل جيد لكي نستفيد من طرح مشكلة ما، بنتكلم في حدة وطريقة”.

وقال رامي محسن: “متفق مع أستاذة سلمى، المتصلة ذهبت بك في منطقة ولم تعرفي الهروب منها، وأصبحت هي من تقود المكالمة، ولازم أنت تتحكمي في المكالمة”.

ضيف الفقرة

وكان الإعلامي يوسف الحسيني هو ضيف الفقرة الأخيرة، والتي تقوم فيها المتسابقة بابتكار إعلان، وطلبوا منها عمل حملة توعية ضد “قضم الأظافر”، وبالفعل قامت بعمل الإعلان، وما انتهت حتى انتقدها “الحسيني” بسبب نطقها الخاطئ لبعض الكلمات.

وقالت سلمى الشماع: “الإعلان تقليدي مفيش خيال في الموضوع”.

وشدد رامي محسن: “التفكير المنطقي هو أنك تقولي أضرار قضم الأظافر، ولكنك سطحتي الموضوع وربطتيه بأن من يفعل ذلك شكله سيئ”.

وطلب منها يوسف الحسيني، إنها تقوم بعمل برومو لحلقة تستضيفه فيها كضيف، وهو ما فعلته، لكن الحسيني انتقدها بشدة، لأن البرومو الذي قامت به لم يكن فيه أي شيء مغر لكي يقوم بسماعها ولم تعد جيدا لاستضافة الضيف.

وقالت “الشماع”: “البرومو لازم يكون فيه معلومة جديدة وتشويق شيء يشد الناس يسمعوه وهو ما لم يحدث”.

 


الكلمات المتعلقة‎


مواضيع ممكن تعجبك