تستمع الآن

معاك في السكة..تعرف على أشهر وأشهى أطباق احتفالات الكريسماس حول العالم

الإثنين - ٢٦ ديسمبر ٢٠١٦

يعتبر عشاء الميلاد الذي يتم في ليلة العيد أو مأدبة الغداء يومه، جزءًا هامًا من الاحتفال بالعيد.. لا يوجد طبق موحد يقدّم لمناسبة العيد في مختلف أنحاء العالم، بل الأطباق تختلف من بلد إلى بلد باختلاف الثقافات.

الديك الرومي المصنوع من الشمبانيا والتوابل هو الطبق الرسمي في البرازيل، حيث يعتبر من أكثر الأطباق التراثية هناك، كما أنه يعد من أشهر الأطباق التي تقوم بعض الدول بإعدادها لما لها من مذاق خاص ورائع.

الأسباب التي جعلت 2016 العام الأسوأ على الإطلاق وتوقعات 2017

في البرتغال يفضل المسيحيون تناول سمك القد والبطاطس المسلوقة مع مجموعة من المعجنات، وعمل الحلويات المكونة من السكر والعسل والمكسرات.

البافلوفا، وهي حلوى شعبية مرتبطة بالعطلات في أستراليا ونيوزيلندا.

في بريطانيا والدول التي تأثرت بتقاليدها تضمّ مائدة عيد الميلاد الدجاج المحشي والإوز إلى جانب اللحوم والمرق والخضروات وعصير التفاح في بعض الأحيان، هناك أيضًا بعض الحلويات الخاصة مثل “حلوى عيد الميلاد” تنتشر في تلك المناطق.

في جمهورية التشيك، يعتبر سمك الشبوط هو الوجبة الأساسية لعشاء عيد الميلاد، ويعود تقليد تناول الشبوط في الأعياد المسيحية إلى القرن الحادي عشر الميلادي.

في هندوراس والفلبين، طبق اللحم الرئيسي في عشاء عيد الميلاد هو لحم الخنزير المشوي. ويرافق العشاء عادة مع الشوكولاته الساخنة.

في السويد يهتم الأقباط أثناء احتفالاتهم بأعياد الكريسماس بتناول لحم الخنزير، والذي يكون مغليا وممزوجًا مع البيض مع وضع كتل من الخبز في قلب مرق لحم الخنزير، بالإضافة إلى السمك الأبيض المسلوق ومجموعة من اللحوم المدخنة وزجاجة من النبيذ.

في إيطاليا تتضمن القائمة الرئيسية بعض الأطباق الشهيرة تشمل الباستا والبيتزا واللازانيا إلى جانب مشروبات كحولية، في صقلية، تتألف الوجبة الخاصة بعيد الميلاد من 12 نوعًا من الأسماك.

ويختلف الوضع في النرويج، حيث يفضل المسيحيون تناول رأس الماعز ومن يجد نفسه غير قادر على أكلها، عليه أن يتناول ضلوع الضأن بعد شيها.

شراب البيض يحظى بشعبية في كندا وأمريكا.. وغالبا ما يقدم هذا المشروب مخفوقا بالبيض والحليب القائم مع شراب الروم.


الكلمات المتعلقة‎


مواضيع ممكن تعجبك